"الإنذار المبكر" تنشر تقريراً حول الحالة المشتبه بوفاتها نتيجة الكوليرا

الكوليرا - مصدر الصورة من الإنترنت
الكوليرا - مصدر الصورة من الإنترنت

صحة | 09 أكتوبر 2022 | نور الدين الإسماعيل

نشرت "شبكة الإنذار المبكر والاستجابة للأوبئة"، تقريراً يوضح تفاصيل حالة الوفاة المشتبه بإصابتها بمرض الكوليرا، في إدلب.


وأكد التقرير الصادر أمس السبت، أن نتائج التحليل المخبري للمريض البالغ من العمر 28 سنة، "جاءت سلبية".

وأوضح التقرير أنه "في 3 تشرين الأول 2022 الساعة 00.08 صباحاً، تم قبول مريض بعمر 28 سنة من قرية مشمشان (ناحية دركوش، منطقة جسر الشغور، محافظة إدلب) في مستشفى الرحمة في دركوش، وهو في حالة عامة سيئة ووهط دوراني، وتجفاف شديد لیتوفى خلال 10 دقائق، على الرغم من تسريب سوائل وريدية بشكل إسعافي".

اقرأ أيضاً: أول حالة وفاة بالكوليرا شمال غربي سوريا



وأضاف، أنه "عند قبول المريض في الإسعاف، قام الطبيب الفاحص بجمع عينة براز للمريض كونه حالة اشتباه كوليرا، وأرسل الإبلاغ إلى منسق المنطقة DLO، حيث قام فريق الاستجابة السريع بالتقصي في كل من المستشفى ثم في قرية المتوفى". 

وبحسب التقرير، فقد ذكرت عائلة المتوفى أن الأعراض بدأت بإسهال حاد وإقياء وألم بطني في 28 أيلول، وأنه راجع مستشفى جسر الشغور قبل ساعات من حدوث الوفاة، وتلقّى علاجاً بمضادات الإقياء".

وأشار إلى أنه في "الساعات الأولى من صباح الثالث من تشرين الأول زادت شدة الإسهالات، وسرعان ما تدهورت حالته الصحية. 

وأكد التقرير أن "نتائج الاختبار السريع RDT وزرع البراز سلبية في 5 تشرين الأول".

وحول سبب اعتبار حالة الوفاة نتيجة الكوليرا، أكد التقرير أنه "تم تصنيف المريض على أنه حالة وفاة كوليرا، وفقاً لتعريف حالة وفاة الكوليرا لدى منظمة الصحة العالمية: وفاة لحالة مشتبهة أو محتملة أو مثبتة للكوليرا".

قد يهمك: منظمة الصحة العالمية: تفشي الكوليرا في سوريا ينذر بالخطر



وكانت "شبكة الإنذار المبكر والاستجابة للأوبئة" قد أعلنت في 5 أكتوبر/تشرين الأول، أول حالة وفاة بالكوليرا في إدلب.

وفي تقريرها اليومي حول الكوليرا في شمالي غربي سوريا، أكدت الشبكة عدم وجود حالات إيجابية جديدة في المنطقة ليوم أمس 8/10/2022، ليستقر عدد الحالات الإيجابية المثبتة عند 59.

ويتخوف سكان الشمال السوري، خاصة في المخيمات، من انتشار وباء الكوليرا، بسبب عدم وجود شبكات صرف صحي فيها، إضافة إلى توفر البيئة المناسبة لانتشار المرض، في ظل الاكتظاظ السكاني الكبير في المنطقة.

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة. موافق