الموظّف الحكومي في سوريا خارج حسابات الحفلات الفنية 

إحدى حفلات عيد النصارى في سوريا - يوتيوب
إحدى حفلات عيد النصارى في سوريا - يوتيوب

اقتصادي | 02 أغسطس 2022 | إيمان حمراوي

في منتصف شهر آب من كل عام يحتفل أهالي منطقة وادي النصارى بمحافظة حمص بـ"عيد السيدة"، وتقام في الفنادق والأماكن العامة السهرات الفنية، يحييها فنانون مختلفون .


واستفزّت أسعار بطاقات الحفلات الكثيرين من أهالي حمص، بعدما وصلت بعض البطاقات إلى نصف مليون ليرة سورية (نحو 120 دولاراً)، في وقت يعيش أكثر من 90 بالمئة من السوريين تحت خط الفقر، وفق الأمم المتحدة.

صفحة أخبار "وادي النصارى" نشرت لائحة بأسعار بطاقات حفلات عيد السيدة المقامة في الـ 14 من آب الجاري، فكانت أسعار البطاقة لحضور حفل فارس كرم بين الـ 350 ألف والـ 500 ألف.

أما وفيق حبيب بلغ سعر البطاقة لحضور حفله بين الـ 200 ألف والـ 400 ألف (95 دولاراً)، ووديع الشيخ بين الـ 300 ألف و400 ألف ليرة، أما حسين الديك وزياد برجي بين الـ 200 و350 ألف.

تلك الأسعار تعادل راتبين أو أكثر لدى الكثيرين، وهو ما أثار استياءهم.

عمار خوري علّق قائلاً: "يعني الواحد بدو راتب نصف سنة لحتى يحضر فارس كرم ؟ كل عام والشعب السوري بألف خير"، أما وسوف كده، اعتبر أن راتبي شهرين لا يشتريان له بطاقة لحضور إحدى الحفلات.
 



جاد سليم، ناشط على وسائل التواصل الاجتماعي، تعجّب من هذا الكم الهائل من الحفلات "الخيالية" وفق وصفه، وقال: "في كل عام يتكرر هذا المشهد في وادينا وادي النصارى، أليس من الأجدر أن تكون هذه التجمعات والاحتفالات لخدمة المجتمع ومساعدة أبناء الرعية أم أن كسب المال في هذا اليوم رأي آخر".

رفيقة كلاس عبّرت عن آلام السوريين وهمومهم في تأمين مصاريف المستلزمات المدرسية ومصاريف الأطفال، وتعجّبت من الأسعار المذكورة والتي تصل لمليون ليرة سورية من أجل حضور حفلة  لأحد الفنانين.

وتضيف: "منذ يومين طالب جامعة لم يستطع الصعود في سرفيس بسبب الازدحام، وأصبح يركض ويبكي في الطريق لعدم امتلاكه أجرة تكسي توصله إلى الامتحان.. عيد السيدة يعني عيد المحبة والتواضع والعطاء".

ولا تتجاوز رواتب السوريين العاملين لدى المؤسسات الحكومية في مناطق النظام السوري الـ 200 ألف ليرة سورية في أحسن أحوالها، ووسطياً لا تتجاوز الـ 120 ألف ليرة.

وفي أيلول عام 2021 صدرت آخر زيادة على الرواتب بمرسوم تشريعي من رئيس النظام السوري بشار الأسد، زاد بموجبها رواتب وتعويضات العاملين المدنيين والعسكريين بنسبة وصلت إلى 30 بالمئة.

اقرأ أيضاً: حمص... هكذا احتفل أهالي مرمريتا بعيد السيدة العذراء (بالصور)



مديرة السياحة في حمص، ملك عباس، قالت لموقع "أثر برس" إنّ "حفلات عيد السيدة مشهورة على مستوى سوريا يأتي لحضورها الناس من كل المدن السورية" ، في قرى وادي النضارى.

وذكرت ملك أنّ دور مديرية السياحة يقتصر على إعطاء التراخيص للمنشآت السياحية بهدف إقامة الحفلات، فيما سعر بطاقة الحفل يعود إلى صاحب المنشأة والسياحة لا تتدخل بسعر البطاقة.

كما أنّ الترخيص يقتصر على اسم الفنان دون تفاصيل أخرى لمزايا الحفل من من عشاء ومشروب التي يعلن عنها صاحب المنشأة في الإعلانات، وفق ملك.

وأشارت ملك إلى أنّ هذا الموسم السياحي شهد عدداً لا بأس به من المغتربين الذين ساهموا في تنشيط الحركة السياحية كونهم يؤقتون زيارتهم إلى سوريا بفترة عيد السيدة.

وتتكون منطقة وادي النصارى غربي حمص من عدة قرى تابعة إدارياً لمحافظة حمص، معظم سكانها من المسيحيين، كما تدعى المنطقة باسم "وادي النضارة" حيث تمتاز المنطقة بالطبيعة الخضراء.

في سوريا وبعض الدول مثل لبنان وغيرها، يعد الـ 15 من آب "عيد السيدة" عطلة رسمية للاحتفال بانتقال مريم العذراء بالنفس والجسد إلى السماء، كتكريم نهائيّ لها على رسالتها وحياتها، وهو أحد أهم المعتقدات المسيحية حول مريم العذراء.

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة. موافق