الطلاق أو ترقين القيد .. خلاف عائلي سوري لإعادة الدعم !

محاكم دمشق - مواقع التواصل
محاكم دمشق - مواقع التواصل

خدمي | 18 يوليو 2022 | محمد أمين ميرة

محاميات سوريات في ريف دمشق، بدأن بإجراءات ترقين قيدهن لإعادة الدعم لهن ولأسرهن، وفق ما نقلته صحيفة الوطن المحلية.


رئيس فرع نقابة المحامين في ريف دمشق محمد أسامة برهان، ذكر أن إحدى المحاميات أخبرته بأن زوجها هددها بالطلاق في حال لم ترقن قيدها (ترك المهنة وإلغاء الانتساب للنقابة).

ونقل البرهان عن السيدة قولها إن زوجها بحكم المتقاعد وراتبه لا يكفي أسرته، مؤكدة اتجاه محامين لترقين قيودهم بعد قرار استبعادهم من الدعم.

ويعاني العديد من المحامين في ريف دمشق من ظروف مادية صعبة جراء دمار مناطقهم ومكاتبهم، فضلاً عن أعباء التنقل من محكمة إلى أخرى ما يزيد التكاليف المادية وفق برهان.

اقرأ أيضاً: وزير سوري: سنطلق تطبيقاً يتيح للمواطنين طلب الدعم الحكومي



بحسب رئيس فرع نقابة المحامين في ريف دمشق، فإن عدد المحامين المسجلين في فرع الريف حالياً 5332 محامياً منهم نحو 3 آلاف عادوا مؤخراً لمناطقهم.

استثناء شرائح واسعة

وكانت وزارة الاتصالات والتقانة في دمشق، قد أعلنت منتصف الشهر الماضي استثناء المحامين أصحاب مكاتب وشركات المحاماة التي تجاوزت مدة افتتاحها عشر سنوات من الدعم الحكومي.

وجاء ذلك ضمن سلسلة قرارات متتالية أصدرها النظام السوري استثنى بموجبها شرائح واسعة "أطباء وصيادلة ومهندسين" من الدعم منذ شباط/فبراير 2022.

ووفق تصريحات متكررة لرئيس حكومة النظام السوري حسين عرنوس، فإن الهدف من رفع الدعم "التخفيف من عجز الموازنة وتخصيص كتلة مالية لدعم الأسر الأكثر فقراً وتحسين القدرة الشرائية للمواطنين ودعم ثبات سعر صرف الليرة السورية".

شكاوى رفع الدعم

وكان العديد من السوريين قد اشتكوا حرمانهم من الدعم بسبب وجودهم خارج القطر، بينما هم داخله، أو أن الزوج مغادر للبلاد وهو متوفٍ منذ سنوات.

قد يهمك: سوريا.. طريقتان لإعادة تفعيل البطاقات المستبعدة من الدعم



كما اشتكى البعض من قرار رفع الدعم عنه بسبب امتلاك أحد أفراد الأسرة سيارة وهو أصلاً لا يملك دراجة أطفال في منزله، أو أن أحدهم يملك سجلاً تجارياً في المحافظة وهو لا يملك ثمن إيجار طريق.

ويعاني السوريون من تدهور الوضع المعيشي جراء انهيار الاقتصاد السوري، الذي انعكس على واقعهم الحياتي.

وتقدّر الأمم المتحدة أن السوريين الذين يعيشون تحت خطر الفقر يشكلون أكثر من 90 في المئة من إجمالي عدد السكان، وفق تقريرها الصادر في تشرين الأول العام 2021.

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة. موافق