العصرونية ولاميرادا.. أسواق دمشق ضحية الحرائق (فيديو)

(حريق وسط العاصمة السورية دمشق -مواقع التواصل)
(حريق وسط العاصمة السورية دمشق -مواقع التواصل)

اجتماعي | 01 مارس 2022 | محمد أمين ميرة

حرائق عديدة اندلعت في العاصمة السورية دمشق، وتسببت بخسائر بشرية ومادية، آخرها أودت بحياة 11 شخصاً في مركز للتسوق فجر الثلاثاء 01 آذار/مارس 2021.


الحريق الأخير نشب ضمن مجمع "لاميرادا" التجاري، الواقع في شارع الحمراء وسط العاصمة، ويعد الأكبر من ناحية حجم الخسائر البشرية بالمقارنة مع حرائق سابقة.

(حريق مجمع لاميرادا التجاري وسط العاصمة السورية دمشق)


وأعلنت وزارة الداخلية السورية ارتفاع عدد القتلى إلى 11 جراء الحريق الذي تسبب بأضرار مادية في أكثر من ثلاثين محلاً وسط وأطراف المجمع.

(حريق مجمع لاميرادا التجاري وسط العاصمة السورية دمشق)

مسؤول مشفى "المجتهد" في دمشق محمد أبو الريش، ذكر أن 7 جثث متفحمة وصلت إلى قسم الإسعاف ولم يتم التعرف عليها، ونقلت مباشرة إلى البرادات لعرضها على الطب الشرعي وإجراء الفحوصات اللازمة لتحديد هويتهم" وفق ما نقلته "سانا".

 

وفاة أحد عشر شخصاً جراء حريق في مول لاميرادا وإنقاذ شخصين. ‏تمكن فوج إطفاء دمشق من إخماد الحريق الذي نشب في مول "...

Posted by Syria Voice on Tuesday, March 1, 2022


ولفتت السلطات إلى إنقاذ شخصين جراء الحريق الأخير، مشيرة إلى عزمها مواصلة التحقيقات لمعرفة الأسباب الحقيقية.

مدير الدفاع المدني بدمشق العميد "أحمد عباس" ذكر في تصريحات إعلامية، بأنّ المجمع المذكور يحتوي على أجهزة كهربائية وأقمشة من أنواع مختلفة ما ساهم بتأجيج النيران وسرعة انتشارها، وتسبب بأضرار مادية كبيرة.

(حريق مجمع لاميرادا التجاري وسط العاصمة السورية دمشق)

 

العاصمة السورية دمشق تعرضت لحرائق مشابهة، أكبرها حصداً للأرواح كان في كانون الثاني/يناير عام 2019، وقضى آنذاك 7 أطفال بنيران نشبت داخل منزلهم في منطقة العمارة الواقعة ضمن دمشق القديمة.

الأكثر تضرراً

الأسواق السورية في العاصمة، كانت الأكثر تضرراً من الحرائق، التي التهمت في نيسان/أبريل 2016، نحو 80 محلاً تجارياً في سوق العصرونية الأثري، أرجع سببها أيضاً لماس كهربائي، وكبدت أصحابها خسائر فاقت ملياري ليرة سورية.
 

(حريق سوق العصرونية الأثري في دمشق)

وفي أيلول/سبتمبر 2021، لقي عنصر من "فوج إطفاء دمشق" حتفه، وأصيب آخرون، وتعرضت 6 محال تجارية للدمار، جراء حريق اندلع قرب مدخل سوق "مدحت باشا" وسط العاصمة.

وأصيب ثلاثة أشخاص بجروح في آذار/مارس 2021، بحريق اندلع في مبنى سكني قرب ساحة "السبع بحرات" وسط العاصمة دمشق.

وغالباً ما ترجع السلطات السورية أسباب الحرائق، إلى ماس كهربائي، جراء سوء استخدام الكهرباء ووسائل التدفئة أو حصول تسرب في أقنية الغاز.

ويتهم ناشطون إيران بالوقوف وراء بعض الحرائق، بهدف إحداث تغيير ديمغرافي في أسواق دمشق القديمة، كونها تضم معالم ذات مكانة دينية لدى الإيرانيين، إلا أن ذلك لم يستند حتى اليوم إلى أي أدلة ملموسة.


نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة. موافق