النظام السوري يتيح إصدار جوازات سفر فورية بيوم واحد

جواز السفر السوري - مواقع التواصل
جواز السفر السوري - مواقع التواصل

خدمي | 24 نوفمبر 2021 | محمد أمين ميرة

أعلنت وزارة الداخلية، لدى النظام السوري، الأربعاء 23 تشرين الثاني/نوفمبر 2021، إتاحة الحصول الفوري على جواز السفر السوري خلال يوم واحد مقابل مبلغ مالي.


وجاء في بيان نشرته الوزارة على صفحتها الرسمية في فيسبوك: "يستوفى بدل خدمة ورسم بمبلغ وقدره (100،000) مائة ألف ليرة سورية، لقاء الحصول على جواز السفر الفوري".

وأوضح البيان أن التعليمات الجديدة تكون بغض النظر عن حجز الدور (الموعد) على المنصة الإلكترونية الخاصة بجوازات السفر، ويسلم الجواز لصاحب العلاقة بنفس اليوم.

وأضاف أن قادة الوحدات مسؤولون بالذات عن حسن التنفيذ، وأن التعليمات الجديدة، جاءت لتلبية رغبات سوريين في الحصول على جواز السفر بشكل فوري.

اقرأ أيضاً: سوريا تتيح التسجيل الإلكتروني للحصول على جواز السفر

ولم يوضح القرار فيما إذا كانت الرسوم، تشمل من يودون الحصول على جواز السفر الفوري داخل سوريا وخارجها في السفارات، كما لم ينشر تعليمات واضحة حول آليات التقديم.

خدمة حجز المواعيد

وتبلغ تكاليف الحصول على جواز السفر العادي للمقيمين داخل سوريا حالياً 13 ألف ليرة سورية، ما يعادل 3.71 دولاراً، بينما تصل تكلفة المستعجل (قبل صدور قرار الفوري) إلى 31 ألف ليرة سورية، أي حوالي 9 دولارات.

وللسوريين في الخارج ومن في حكمهم، يبلغ السعر العادي لـ رسوم منح جواز سفر سوري بشكل (فوري قبل صدور التعليمات الجديدة) 800 دولار أمريكي، و300 دولار أمريكي ضمن نظام الدور العادي.

والأربعاء 17 تشرين الثاني/نوفمبر 2021، أعلنت الداخلية السورية، إنشاء نافذة جديدة عبر موقعها الرسمي، تتيح إمكانية حجز موعد إلكتروني، للحصول على جواز سفر بتاريخ محدد.

ولفتت الوزارة، إلى أن الهدف من هذه الخدمة تبسيط إجراءات الحصول على خدماتها، وتخفيف الأعباء عن المواطنين.

طلبات متراكمة

وجاء في بيان للداخلية، أنه يمكن للمقيمين، داخل سوريا، الاستفادة من خدمة "منظومة حجز موعد، للتسجيل والحصول على جواز سفر"، وكان الأمر يقتصر على محافظتي دمشق وريفها.

وأعلنت الوزارة لاحقاً تعميم الخدمة، على باقي فروع الهجرة والجوازات في المحافظات السورية الأخرى.

اقرأ أيضاً: رسوم مرتفعة وفعالية ضعيفة.. ما الذي يربط السوريين بجواز سفرهم؟

وكانت إدارة الهجرة والجوازات في وزارة الداخلية السورية، أصدرت نهاية تشرين الأول الماضي، تعميماً يطلب استنفاراً في دوائر الهجرة، لإنهاء الطلبات المتراكمة للحصول على جوازات سفر في شهري تموز/يوليو وآب/أغسطس الماضيين.

ومنذ تموز/يوليو الماضي، شهدت عملية إصدار جوازات السفر، أزمة تأخير في عموم المحافظات الواقعة تحت سيطرة النظام، منذ مطلع تموز/يوليو الماضي.

وأرجع وزير الداخلية لدى النظام السوري، محمد الرحمون التأخير إلى أسباب فنية، خارجة عن إرادة الوزارة.


نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة. موافق