فرنسا والائتلاف يوقعان عقد شراكة لدعم المرأة السورية

لقاء توقيع عقد شراكة لدعم المرأة السورية  - مقر الائتلاف الوطني السوري في إسطنبول
لقاء توقيع عقد شراكة لدعم المرأة السورية - مقر الائتلاف الوطني السوري في إسطنبول

نساء | 11 نوفمبر 2021 | محمد أمين ميرة - حميدة شيخ حسن

أشرف السفير الفرنسي في تركيا، هيرفي ماجرو، الأربعاء 10 تشرين الثاني/نوفمبر، على توقيع اتفاق جديد داعم لـ هيئة المرأة السورية التابعة للائتلاف الوطني السوري، عقب لقاء عقد ضمن مقر الأخير في إسطنبول.


وجرى اللقاء بحضور رئيس الائتلاف الوطني السوري سالم المسلط، ونائبه ربا حبوش التي قدمت تفاصيل لـ روزنة حول المشروع، وحضر اللقاء الأمين العام للائتلاف هيثم رحمة وعضو الهيئة العامة كفاح مراد، و المدير التنفيذي لوحدة دعم الاستقرار منذر سلال.

وعن الاتفاق تحدثت نائبة رئيس الائتلاف السوري ربا حبوش: "اليوم نوقع مع الحكومة الفرنسية عقد شراكة لدعم هيئة المرأة السورية التي انطلقت من فكرة دعم النساء السوريات وخاصة بعد ما تعرضن له من الكثير من المعاناة، وهن اليوم جديرات بالوصول لكافة مواقع صنع القرار في العملية السياسية ومستقبل سوريا".

وفي حديث لـ روزنة أوضحت حبوش أن "المشروع يتم العمل عليه منذ أشهر، وتقريباً منذ بداية هذا العام، ومع انطلاق مكتب المرأة السورية، كان هناك تواصلات مع عدة دول، والحكومة الفرنسية أبدت استعدادها للدعم وبعدها تم إطلاق هيئة المرأة السورية".

تفاصيل المشروع

وبحسب نائبة رئيس الائتلاف: "جاء التوقيع الآن بعقد شراكة لدعم الحكومة الفرنسية لهيئة المرأة السورية، والجهة المنفذة باعتبارها جهة مجتمع مدني، و ستكون وحدة دعم الاستقرار باعتبارها أيضاً لديها نشاط في تركيا وفي الداخل السوري في الشمال الغربي".

وأكدت حبوش أن هذا المشروع سيكون لدعم وتمكين المرأة في العملية السياسية، ويتضمن إقامة دورات وتدريبات وورشات، وانطلق منذ أشهر شمال غربي سوريا، ويسعى القائمون عليه أن يمتد لكل النساء السوريات المؤمنات بمبادئ الحرية والديمقراطية.

وكونها مسؤولة ضمن الائتلاف عبرت حبوش عن رغبة المعارضة في العمل على التواصل مع الكثير من الدول لدعم المرأة السورية. وأردفت: "مشروع هيئة المرأة بالتأكيد هو مشروع استراتيجي، لدينا طموح لأن نكون في مستقبل سوريا بعد الانتقال السياسي وتطبيق كامل القرار 2254، ولذلك سيكون العمل على كافة المستويات السياسية والاجتماعية لتمكين المرأة السورية".

توقيع عقد شراكة لدعم المرأة السورية (توقيع اتفاقية لدعم المرأة السورية - الخارجية الفرنسية والائتلاف الوطني السوري - إسطنبول)

استراتيجية باريس

وقال السفير الفرنسي بدوره، إن بلاده لا تدعم النساء فقط، ولكنها تدعمهم خصيصاً لأن لهن دور مهم، خاصة أنهن كن منخرطات في هذا النضال منذ البداية، متابعاً: "نحن ندعم أعمالهن وندعم هيئة المرأة السورية لأننا نرى بأن لها دوراً مهماً في تمكين المرأة في مستقبل سوريا".

وأوضح ماجرو: "يسعدني أن أكون هنا اليوم لنوقع على هذا المشروع المتصل بالوضع الراهن في سوريا، وهذا يحقق أهدافنا أيضاً فيما تتعلق بدبلوماسية النساء، وهذا أمر أكدت عليه وزارة الخارجية لدينا في دعم المرأة ولذلك نحن نقوم بذلك في أماكن مختلفة، ونعتقد بأن الائتلاف السوري يضرب مثالاً جيداً في هذا الجانب".

وذكر المسؤول الفرنسي أن دعم النساء يأتي ضمن استراتيجية باريس، في ثلاث محاور أساسية، وهي النساء والسلام والأمن، وأكمل ماجرو في هذا الصدد: "بالتالي هذا المشروع يأتي لأن للنساء دور هام في تحقيق السلام والأمن ، أنا سعيد من هذا اللقاء وأعرف أن لديكم مع زملائنا في اسطنبول علاقة جيدة، فتأكدوا أننا نعمل على قرب معهم وسنساعدكم على عملكم الصعب في الوقت الراهن". 

الائتلاف والمرأة السورية

من جهته ذكر المسؤول السوري سالم المسلط، أن الائتلاف حريص على تعزيز تمثيل المرأة داخل الائتلاف، وفي كل مؤسسات المعارضة وفي مستقبل سوريا وتحدث عن ما وصفه بالمفاجآت الطيبة على الدعم المقدم من فرنسا، لدعم دور المرأة السورية.

وأضاف المسلط أن "فرنسا لها دور كبير في دعم الشعب السوري ورفع المعاناة عن الشعب السوري، هناك دور على مستوى الدعم الإنساني والسياسي وهذا لا يمكن لأحد إنكاره، مواقف كبيرة تسجل لفرنسا في اعتراضها الدائم على من يذهب باتجاه النظام".

اقرأ أيضاً:  هل تصل المرأة السورية إلى الرئاسة؟

وأردف: "ونلاحظ هذه الأيام كثرة التطبيع والتحرك باتجاه النظام، ولكن موقف فرنسا موقف ثابت ونعتز به ونتمنى أن تقول الدول الأخرى والدول الأوربية بمبادرات كما قامت فرنسا".

وتابع المسؤول السوري: "نريد أن تكون هذه الزيارات مستمرة سواء من طرفنا أو طرفكم لنناقش معاناة شعب يهمكم بالدرجة الأولى أن ترفع هذه المعاناة عنهم وأن يحظى بسوريا مدنية ديمقراطية تعددية، يكون فيها دور لكل مكونات الشعب السوري ودور كبير للمرأة أيضاً".


نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة. موافق