سقوط حطام الصاروخ الصيني في أحد المحيطات

الصاروخ الصيني لونغ مارش 5 بي - livescience
الصاروخ الصيني لونغ مارش 5 بي - livescience

سياسي | 09 مايو 2021 | إيمان حمراوي

أعلنت الصين أنّ بقايا صاروخها "لونغ مارش 5 بي" سقطت اليوم الأحد، في المحيط الهندي، بعدما احترقت معظم أجزائه في الغلاف الجوي، وبذلك تنتهي تكنهات ومخاوف استمرت 10 أيام حول مكان سقوط بقايا الصاروخ.


وقال مكتب هندسة الفضاء المأهولة الصيني، إنّ أجزاءً من الصاروخ دخلت الغلاف الجوي في الساعة 2:24 بتوقيت غرينتش، وسقطت في المحيط الهندي غربي جزر المالديف، مؤكداً أنّ معظم الحطام احترق في الغلاف الجوي، وفق وكالة "رويترز"

ويزن الجسم الصاروخي 21 طناً، ويبلغ طوله 30 متراً، وسافر حول العالم مرة واحدة كل 90 دقيقة.

وتوقّعت "مؤسسة الفضاء الجوي"، وهي مركز أبحاث تمويلها أميركي،  أن تدخل بقايا الصاروخ عائدة عبر الغلاف الجوي في وقت متأخر من مساء السبت أو صباح الأحد.

اقرأ أيضاً: ماذا لو ارتطم الصاروخ الصيني التائه بالأرض؟



وقلّل عالم الفيزياء الفلكية في جامعة "هارفارد" الأميركية، جوناثان ماكدويل، من خطر اصطدام الصاروخ بمناطق مأهولة وعزا الأمر إلى احتواء الأرض على نسبة مياه عالية 75 بالمئة، وعلى مساحات كبيرة غير مأهولة بالسكان، وفق صحيفة "الاندبندنت".

مدير "ناسا" بيل نيلسون، عضو مجلس الشيوخ الأميركي ورائد الفضاء السابق، قال في تقرير، إنّ على الدول التي ترتاد الفضاء تقليل المخاطر التي يتعرّض لها الناس وممتلكاتهم على الأرض من إعادة دخول الأجسام الفضائية، وزيادة الشفافية فيما يتعلّق بهذه العمليات.

وشدد نيلسون أنّه من "الأهمية أن تتصرف الصين وجميع الدول التي ترتاد الفضاء والكيانات التجارية بمسؤولية وشفافية في الفضاء لضمان سلامة أنشطة الفضاء الخارجي واستقرارها وأمنها واستدامتها على المدى الطويل".

وكانت الصين أطلقت الصاروخ في الـ 29 من نيسان الفائت من جزيرة هاينان الصينية، حاملاً على متنه مركبة "تيانخه" غير المأهولة، التي كانت ستصبح مقر إقامة طاقم رواد فضاء في محطة فضائية دائمة تنوي استكمالها  بحلول نهاية 2022.

حادثة الصاروخ الصيني ليست الأولى من نوعها تاريخياً، ففي أيار 2020، سقطت بقايا صاروخ فضائي صيني لذات الطراز (لونغ مارش 5 بي) قبالة سواحل غربي أفريقيا وبعضها سقط على بلدة بساحل العاج،  دون وقوع إصابات، بحسب قيادة الفضاء الأميركية.

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة. موافق