6 ضحايا بقصف للنظام على ريفي إدلب وحلب

آثار قصف قوات النظام على ريف إدلب - الدفاع المدني السوري
آثار قصف قوات النظام على ريف إدلب - الدفاع المدني السوري

سياسي | 08 مايو 2021 | إيمان حمراوي

قُتل وأصيب 6 أشخاص  جراء قصف لقوات النظام السوري استهدف عدة مناطق في ريفي حلب وإدلب، خلال اليومين الماضيين.


وقال الدفاع المدني على صفحته الرسمية في فيسبوك، أمس الجمعة، إن قوات النظام السوري استهدفت بصاروخ موجّه سيارة كانت تقل 4 مدنيين على الأطراف الشرقية لمدينة الأتارب غربي حلب، ما أدى إلى مقتل شخص وإصابة 3 آخرين.

كما استهدفت قوات النظام السوري، بقصف مدفعي منازل المدنيين في قرية بزابور بجبل الزاوية، وقرية سرجة جنوبي إدلب، ما خلّف أضراراً مادية كبيرة في ممتلكات المدنيين،  دون تسجيل أي إصابات.

والخميس الماضي، استهدفت قوات النظام السوري بصاروخ موجّه سيارة على طريق كتيان - زردنا شمال شرقي إدلب، ما أسفر عن مقتل امرأة وزوجها.

اقرأ أيضاً: لغم أرضي يخطف حياة طفلين في ريف دمشق



وذكّر الدفاع المدني، المدنيين بعدم الاقتراب من نقاط التماس مع قوات النظام السوري، أو عبور الطرقات المرصودة من قوات النظام حفاظاً على سلامتهم.

وأشار إلى أنّ قوات النظام السوري تستهدف قرى وبلدات ريف إدلب الجنوبي وحماة الغربي بشكل شبه يومي، بهدف زعزعة الاستقرار الهش في المنطقة، وعدم السماح للأهالي بالعودة إلى قراهم ومنازلهم.

420 هجوماً منذ مطلع العام

وأوضح أن فرق الدفاع المدني استجابت منذ مطلع 2021 وحتى السادس من أيار لأكثر من 420 هجوماً من قبل النظام وروسيا، تسبب بمقتل 53 شخصاً، بينهم 10 أطفال و9 نساء، فيما أصيب 136 شخصاً.

وبيّن الدفاع المدني أنّ الهجمات تركزت على منازل المدنيين والحقول الزراعية وعدد من المنشآت الحيوية شمال غربي سوريا.

وفي الثامن من نيسان الفائت، قتل وأصيب 7 مدنيين، بينهم 3 أطفال، جراء استهداف قوات النظام بصاروخ موجه سيارة كانت تقلهم على طريق بلدة الناجية في ريف إدلب الغربي.

وتندرج محافظة إدلب ضمن اتفاقية خفض التصعيد الذي توصلت له الدول الراعية لمؤتمر أستانة عام 2017، واتفاق المنطقة المنزوعة السلاح الموقع بين موسكو وأنقرة في أيلول عام 2018، وفي الخامس من آذار عام 2020 أعلن الرئيسان التركي رجب طيب أردوغان والروسي فلاديمير بوتين توصلهما لاتفاق ينص على وقف إطلاق النار في إدلب.

ووثقت "الشبكة السورية لحقوق الإنسان" في تقريرها، منتصف نيسان الفائت، مقتل 11 ألف و87 مدنياً جراء إلقاء قوات النظام السوري نحو 82 ألف برميل متفجر خلال السنوات التسع الماضية. 

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة. موافق