عودة إصابات كورونا للانخفاض في مناطق النظام السوري

كورونا في سوريا - aawsat
كورونا في سوريا - aawsat

صحة | 02 مايو 2021 | إيمان حمراوي

سجّلت مناطق النظام السوري انخفاضاً في عدد الإصابات اليومية بفيروس كورونا، وأعلن أمس السبت، عن 227 إصابة جديدة، و21 حالة وفاة، ليرتفع عدد الإصابات الكلية في جميع أنحاء البلاد إلى 60 ألف و776، والوفيات الكلية إلى 2846 حالة وفاة.


وأعلنت وزارة الصحة في حكومة النظام، أنه تم تسجيل 85 إصابة جديدة بفيروس كورونا، ما يرفع عدد الإصابات الكلية في مناطق النظام إلى 22 ألف و818، وذلك بعدما وصل عدد الإصابات اليومية خلال الأسبوعين الأخيرين إلى عتبة الـ 150 إصابة.

كما وثقت وزارة الصحة 6 حالات وفاة، ليصبح عدد الوفيات الكلية 1598 حالة وفاة.

وكانت وزارة الصحة بدمشق، أعلنت 22  نيسان الفائت، تسلّم الدفعة الأولى من اللقاحات المضادة لفيروس كورونا المستجد، من مبادرة اللقاحات العالمية "كوفاكس"، وتتكون الدفعة الأولى من 203 آلاف جرعة، وفق ما نقلت صحيفة (الوطن) المحلية، عن وزارة الصحة.
 
وفي الشمال السوري، وثقت "شبكة الإنذار المبكر" التابعة لـ"وحدة تنسيق الدعم"، 12 إصابة جديدة بفيروس كورونا ( 8 إصابات في حلب و4 في إدلب)، وبذلك يصبح عدد الإصابات الكلية 21 ألف و955 إصابة، فيما لم تسجل أي حالة وفاة، وبذلك يبقى عدد الوفيات الكلية 655 حالة وفاة.

اقرأ أيضاً: الأمم المتحدة تعترف بعجزها أمام الاحتياجات الإنسانية المتزايدة في سوريا



وكانت مديرية صحة إدلب، أعلنت أمس السبت، انطلاق حملة التلقيح ضد فيروس كورونا في المحافظة، بعد أن نُفذت جلسة تطعيم تحضيرية في الـ 26 من نيسان الفائت، لـ 12 شخصاً من فريق "لقاح سوريا" وكوادر مديرية الصحة في إدلب وكوادر الدفاع المدني.

ووصلت الدفعة الأولى من لقاح كورونا، المرسلة من منظمة الصحة العالمية، وفق برنامج "كوفاكس" في الـ 21 من نيسان الفائت، عبر معبر باب الهوى على الحدود السورية التركية، والتي تتألف من 53 ألف و800 جرعة من اللقاح.

وفي مناطق "الإدارة الذاتية" الكردية، وثقت هيئة الصحة، 130 إصابة جديدة بفيروس كورونا، وبذلك يصبح عدد الإصابات الكلية 15 ألف و963، فيما سجلت 15 حالة وفاة، ما يرفع عدد الوفيات الكلية إلى 593 حالة وفاة.

وكانت هيئة الصحة سجلت في الـ 30 من أيار 37 إصابة بفيروس كورونا، و7 وفيات.

الرئيس المشترك لهيئة الصحة في "الإدارة الذاتية"، جوان مصطفى، 26 نيسان الفائت، لوكالة "هاوار"، إن اللقاحات الواصلة إلى حكومة النظام السوري، خُصّص جزء منها لمناطق شمال شرقي سوريا، ما يعادل 23 ألف جرعة لقاح، وأشار إلى أن الجرعة لا تكفي لمنطقة يعيش فيها 5 مليون نسمة.

وأعلنت هيئة التربية والتعليم في "الإدارة الذاتية" في الـ 29 من أيار إنهاء العام الدراسي للعام 2020 - 2021 جراء ارتفاع إصابات كورونا في المنطقة.

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة. موافق