عيد الجلاء في قاعدة روسية بسوريا يثير جدلاً وسخرية

الاحتفال بذكرى الجلاء في قاعدة حميميم الروسية - radioninar
الاحتفال بذكرى الجلاء في قاعدة حميميم الروسية - radioninar

سياسي | 17 أبريل 2021 | إيمان حمراوي

أثار احتفال بالذكرى الـ 75 لجلاء الاحتلال الفرنسي عن سوريا في قاعدة حميميم الروسية باللاذقية، سخرية وجدلاً واسعاً بين السوريين، في حين تعاني البلاد انقساماً واضحاً بظل وجود قوات أجنبية من مختلف الدول.


وحضر الحفل  وزير دفاع النظام، علي عبد الله أيوب، ووزير شؤون رئاسة الجمهورية، إضافة إلى محافظي اللاذقية وطرطوس، وأمناء الفروع الحزبية في المنطقة الساحلية وعدداً من كبار ضباط القيادة العامة للجيش والقوات المسلحة، وفق وكالة "سانا".

وشكر أيوب خلال الاحتفال القيادة الروسية في قاعدة حميميم على ما وصفه بـ"حرص القيادة الروسية على إحياء العيد الوطني السوري"، ورأى أن "الجلاء الأكبر" هو القضاء على الإرهاب في سوريا وخروج "المحتل الدخيل، ولا سيما الأميركي والتركي"، دون ذكر حلفاء النظام إيران و"حزب الله" اللبناني وروسيا.
 
 

احتفال بالذكرى الـ 75 للجلاء في #قاعدة_حميميم… تأكيد على عمق العلاقات السورية الروسية ومواصلة مواجهة الإرهـ.ـاب. -تصوير: #وعد_جورية #اللاذقية || #سانا

Posted by ‎الوكالة العربية السورية للأنباء - سانا‎ on Friday, April 16, 2021


وشهدت حالة الاحتفال الروسي بذكرى جلاء القوات الفرنسية من سوريا، انتقادات وسخرية واسعة بين السوريين، الذين اعتبروا أن احتلالاً مازال موجوداً في سوريا يحتفل بخروج احتلال آخر.

حيث قال إياد مزهر على فيسبوك معلقاً على الحدث "الروس عم يحتفلوا بعيد الجلاء الفرنسي عن سوريا، يعني إذا بشدوا حالهم شوي .. كم يوم تانيات بفيقوا عالسحور، وبيعملو فرقة إنشاد وبحطوا ناتاشا بدال نور الدين خورشيد".

فيما علق الصحفي السوري قتيبة ياسين "‏الاحتلال الروسي في سوريا يحتفل بذكرى خروج الاحتلال الفرنسي عن سوريا".

أما الكاتب السوري المعارض محي الدين اللاذقاني اعتبر أن ثمة مفارقة غريبة بالنظر إلى ما فعله الاحتلال الفرنسي بسوريا، وما فعله النظام السوري، حيث قال " في يوم الاستقلال السوري عن الاستعمار الفرنسي لا تغيب عن الذهن مقارنة الاستعمارين الخارجي، والمحلي".

وتابع "فرنسا لم تقتل من السوريين خلال استعمار ربع قرن ربع ما قتله بشار خلال عام، أو ربما شهر، كذلك لم تقتل إسرائيل بهزيمة 1967 إلا ألف وثلاثة شهداء، فهل يفيق من غيهم، وجهلهم أولئك الذين ما زالوا يدافعون عن نظام الإجرام؟."

اقرأ أيضاً: ادعاءات روسيّة بـ "تحريك" اللجنة الدستورية.. ما حقيقة ذلك؟

وأيده الشاعر والصحفي السوري عمر إدلبي حيث كتب "‏الوقاحة وقلة الناموس وانعدام الفهم طبع ووراثة عند مؤيدي الوضيع بشار الأسد.. لدرجة أنهم يقيمون حفلاً موسيقياً في مستعمرة قاعدة حميميم ⁧‫الروسية‬⁩ بمناسبة جلاء المستعمر ⁧‫الفرنسي‬⁩".

وشاركت فرقة أوركسترا “سبرانا توريتسكوفا” الروسية ومطربين ومغنين روس ضمن الاحتفال، حيث قدمت الفرقة والمغنين الروس فقرات فنية ومعزوفات موسيقية لفرقة الأوركسترا بقيادة أرتور تسومايا وأغاني متنوعة لفنانين روس تعبر عن حب الوطن والتحية للجنود الروس الموجودين بسوريا.
 


وبمناسبة ذكرى عيد الجلاء أصدرت المؤسسة السورية للبريد طابعاً بريدياً تذكارياً بقيمة 300 ليرة سورية وبطاقة بقيمة 1500 ليرة .
 

ويعتبر النظام السوري، القوات الروسية المتواجدة في سوريا ليست احتلالاً، باعتبار أن رئيس النظام بشار الأسد هو من طلب من روسيا التدخل في سوريا نهاية آب عام 2015، ووافق مجلس الاتحاد الروسي على تفويض بوتين استخدام القوات المسلحة الروسية خارج البلاد.

وفي المكان الذي يتم الاحتفال به بعيد الجلاء وهو قائدة حميميم، تم توقيع اتفاقية بين روسيا والنظام السوري شهر آب 2015، يمنح الحق للقوات العسكرية الروسية باستخدام قاعدة حميميم في كل وقت من دون مقابل ولأجل غير مسمى.

لكن على عكس ذلك يرى النظام السوري أن القوات الأمريكية والتركية المتواجدة على أراضي سوريا هي احتلال طالما أنها متواجدة من دون طلب النظام.

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة. موافق