واشنطن: المساعدات الإنسانية سلاح بيد النظام السوري

واشنطن: المساعدات الإنسانية سلاح بيد النظام السوري
سياسي | 16 أبريل 2021 | مالك الحافظ

يواصل النظام السوري عرقلة المنظمات الإنسانية عن تقديم المساعدات لملايين السوريين الذين يواجهون أزمة متنامية في مناطقهم التي عانت من القتال والتصعيد العسكري.


وقال تقرير للخارجية الأميركية قدَّمته إلى "الكونغرس" بأنَّ النظام السوري لا يوفِّر وصولاً كافٍ للمنظمات في المناطق التي يسيطر عليها، من خلال فرض قيودِ أذون العبور والعقبات الإدارية الأخرى.

وذكرت بأن المنظمات الإنسانية بما في ذلك التي تموّلها واشنطن قد واجهت مصاعب كثيرة في المناطق التي استعادت قوات النظام السيطرة عليها في 2018، بما في ذلك محافظتا درعا والقنيطرة في الجنوب السوري.

و كذلك يُقيّد النظام السوري وكالات الأمم المتحدة من إنشاء مكاتب فرعية لها لإرسال المساعدات والإمدادات إلى الجنوب السوري، في الوقت الذي تسببت فيه الألغام غير المنفجرة في دير الزور وأجزاء من حماة بصعوبة توصيل المساعدات.

واستشهدت الوزارة بتقرير صادر عن منظمة "هيومن رايتس ووتش" وتقارير إعلامية، أكدت أن حكومة النظام طلبت من المنظمات الإنسانية أن تتشارك مع الجهات الفاعلة المحلية الموالية لها.

قد يهمك.. الأمم المتحدة: باب الهوى أمل ملايين السوريين في إيصال المساعدات



وأوضحت أن هدف النظام من ذلك هو "ضمان نهب الاستجابة الإنسانية مركزياً من خلال ولصالح أجهزة الدولة، على حساب منع وصول المساعدات إلى السكان دون عوائق"، لا سيما في المناطق التي استعاد النظام السيطرة عليها حيث تنتهك قواته بشكل مستمر وقف إطلاق النار.

وأشار تقرير الوزارة إلى أن العديد من تلك المناطق "تعاني العوز الشديد بسبب فترات الحصار السابقة والممتدة، إضافة إلى دمار المنازل والبنية التحتية وفرص المعيشة المحدودة، ونقص الخدمات الأساسية، مثل الرعاية الصحية ومياه الشرب الآمنة".

وكان رئيس "الجمعية العامة للأمم المتحدة"، فولكان بوزكير، طالب "مجلس الأمن" بفتح المزيد من نقاط العبور الإنساني إلى الداخل السوري، بهدف إيصال المساعدات، معتبرا أن بوابة واحدة (باب الهوى شمالي إدلب) لا تكفي.

ونقل موقع الأمم المتحدة، يوم السبت الفائت، عن بوزكير إن البوابة الحدودية الوحيدة المصرح لها بتمرير مواد الإغاثة إلى سوريا غير كافية، مبديا قلقه بشأن الحاجة المتزايدة للمساعدات الإنسانية في البلاد من هذه البوابة الوحيدة.

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة. موافق