شرقي سوريا: ضبط أكبر عملية تهريب للمخدرات

شرقي سوريا: ضبط أكبر عملية تهريب للمخدرات
خدمي | 12 أبريل 2021 | إعداد: حسن حسين - تحرير: مالك الحافظ

عقدت قوات الأمن الداخلي "الأسايش" في شمال شرق سوريا، اليوم الاثنين،  مؤتمراً صحفياً خصصته للحديث حول الكشف عن أكبر عملية تهريب مخدرات في المنطقة. شمال وشرق سوريا ، وذلك في مبنى القيادة العامة لفوات الأمن الداخلي في قرية هيمو التابعة لمدينة القامشلي في محافظة الحسكة.


وفي تصريح خاص لـ موقع راديو "روزنة"، أوضح علي الحسن، المتحدث الرسمي لقوات الأمن الداخلي في مناطق "الإدارة الذاتية"، بضبط أكثر من 196 ألف حبة كبتيكول، 474 كف من الحشيش بأنواع مختلفة، بالإضافة إلى حواسيب و هواتف نقالة، وكذلك مجموعة من الأسلحة (26 مسدساً مع ذخائرها، سلاحيّ قناص، بندقيتي صيد، مخازن درانكوف عدد 63، 3 مخازن مسدسات)، و عملة نقدية مزورة من الدولار الأميركي (11250 دولار). 

وتابع حديثه بالقول أنه و "ضمن حملة الحياة مسؤولية لمكافحة المخدرات في مناطق الإدارة الذاتية، تم ضبط كمية كبيرة من المخدرات بعد عملية نوعية ومتابعة حثيثة دامت لمدة شهرين لأحد النقاط التي رصدوا دخول المواد المخدرة إليها". وأضاف "كمية المخدرات التي تم ضبطها كانت كبيرة، والمتابعة كانت من خلال وحدة مكافحة الجريمة المنظمة".
 

وأعلن المركز الإعلامي لـ "الأسايش"، صباح اليوم الاثنين، عن إفشال "أكبر عملية تهريب للمواد المخدرة"، وإلقاء القبض على خمسة من أفراد شبكة كبيرة لتجارها.

وقال بيان إن قوات مكافحة الجريمة وبمساندة القوات الخاصة، تمكنت من إفشال أكبر عملية تهريب للمواد المخدرة فجر يوم السبت الماضي لشبكة كبيرة من التجار. ,و أشار إلى إن العديد من تجار ومروجي المخدرات تم توقيفهم خلال مرحلتين من حملة "الحياة مسؤولية" ضد المخدرات.

قد يهمك.. الرقة: انتحار فتاة شنقا بـ "غطاء الرأس"



وأكد البيان على "استمرارية حملة (الحياة مسؤولية) حتى تحقيق أهداف الحملة والضرب بيد من حديد لكل من تسول له نفسه المساس بأمن وأمان المجتمع بكافة الطرق و الأساليب". 

وكانت "الأسايش" قد أطلقت حملتها ضد المخدرات في الخامس والعشرين من أيلول من العام الفائت.

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة. موافق