فرنسا: مقتل سيدة سوريّة طعناً على يد زوجها

فرنسا: مقتل سيدة سوريّة طعناً على يد زوجها
اجتماعي | 02 أبريل 2021 | مالك الحافظ

فارقت سيدة سوريّة الحياة في مدينة لوهافر الفرنسية، بعد أن طعنها زوجها في منزلها بأداة حادة. 


ووفق ما ترجمت "روزنة" عن صحيفة "باريس نورماندي"، فإن السيدة السورية تبلغ 30 عاماً، تلقت طعنة "لمرة واحدة على الأقل" من قبل زوجها (45 عاماً) أثناء غياب أطفالها الخمسة في المدرسة. 

وذكرت الصحيفة أن السلطات الفرنسية ألقت القبض على "مشتبه به"، فيما حضر نائب المدعي العام إلى مكان الحادث مؤكداً فتح تحقيق للكشف عن ملابسات الجريمة.

وتكررت مثل هذه الحوادث بين اللاجئين السوريين في أوروبا، لأسباب وظروف مختلفة، حيث أرجعت بعض التقارير تلك الحوادث، لعدم تأقلم عدد منهم مع نمط الحياة الأوروبية أو بذريعة الانتقام و "الشرف"، ففي أيلول من العام الماضي أقدم لاجئ سوري على قتل زوجته في ألمانيا بذريعة "دفاعه عن الشرف" وسلم نفسه إلى الشرطة الألمانية.

فيما عثرت الشرطة البلجيكية على لاجئة سورية مقتولة في منزلها بولاية لييج البلجيكية. وذكرت وسائل إعلام محلية في شهر كانون الثاني الماضي، أنه تم العثور على الشابة أحلام.ي (28 عاماً)، مكبلة اليدين ومقتولة بطلق ناري في رأسها.

قد يهمك: التحقيقات الهولندية تكشف تفاصيل مقتل الممثلة السورية رائفة الرز



وأكد مكتب المدعي العام أن أصابع الاتهام تشير إلى أحد أفراد عائلتها فقد كان أحد أخوتها ينتقد أسلوب "حياتها الأوروبية".

في حين كشفت التحقيقات الهولندية عن تطورات جريمة مقتل الفنانة السورية رائفة الرز في هولندا منتصف الشهر الماضي.

واعتقل الأمن الهولندي رجلاً يبلغ من العمر 33 عاماً، كمشتبه به، كان موجوداً في منزلها. قال سليمان الرز شقيق الراحلة لـ "سي إن إن" إن رائفة قضت متأثرة بطعنات خطيرة، ولم تكن الإسعافات الأولية التي تلقتها من الشرطة كافية لإنقاذ حياتها.

ونشرت سيدة تدعى "Ghedo Moussly" على موقع فيسبوك، ادّعت بأنها من قريبات الممثلة الراحلة، صورة لشخص على حسابها في "فيسبوك"، قالت إنه قاتل رائفة، ويدعى (و.د) وهو متعاطي مخدرات، كانت رائفة تقدم له مساعدات، وأضافت: "هاجمها بالبيت وطلب مصاري، دافعت عن حالها، بس قضاء الله وقدره"، دون ذكر مزيد من التفاصيل.

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة. موافق