بعد هدية أنس مروة المفاجئة.. كم تبلغ أسعار نجوم السماء؟

اليوتيوبر السوري أنس أصالة - يوتيوب
اليوتيوبر السوري أنس أصالة - يوتيوب

اجتماعي | 30 مارس 2021 | إيمان حمراوي

فاجأ اليوتيوبر السوري أنس مروة زوجته أصالة المالح بهدية غريبة من نوعها، إذ أهداها نجمة في السماء كان قد اشتراها لها بمناسبة عيد الأم.


وفي فيديو على قناتيهما في موقع "يوتيوب"، عرض أنس شهادة شراء النجمة التي أسماها باسم أصالة تيمناً بها، إضافة إلى شهادتين لنجمتين اشتراهما لكل من والدته وخالته.

واستغرب سوريون كثر القدرة على شراء نجمة في السماء، وتساءلوا عما إذا كان ذلك ممكناً، وكم تبلغ تكلفتها متوقعين أن تكون باهظة الثمن.

ولكن هل تعرف عزيزي القارئ أنه بإمكانك أن تشتري نجمة؟

تبدو عملية شراء نجمة أسهل مما هو متوقع، إذ تبيع عدد من المواقع الالكترونية نجوماً في السماء، مع إمكانية تغيير اسمها، وبأسعار أقل من المتخيّل بكثير.

فعلى موقع ( star register ) يمكنك شراء نجمة وإعادة تسميتها بـ35 دولاراً مثلاً أو بأسعار تتجاوز ذلك، وبعدها تحصل على وثائق تؤكد امتلاكك للنجمة، أو يمكنك شراء نجمتين فريدتين شديدتي اللمعان لمناسبة زواج أو عيد حب من موقع ( star-registration ) وبسعر 851 دولار.



ليس عليك سوى اختيار موقع مناسب بين تلك المواقع التي تبيع نجوم واختيار نجمة مع اسم ثم دفع ثمنها لتصلك بعدها شهادة الملكية.

وحتى مساحة أرض على القمر

ليس موضوع الشراء حكراً على النجوم فقط، إذ يمكنك أيضاً شراء قطعة أرض على القمر أو على المريخ أو الزهرة، بمقابل مبلغ لا يتعدى الـ100 يورو، مع الحصول على شهادة تؤكّد ملكيتك لقطعة الأرض تلك.

وبحسب ما يزعم صاحب موقع ( moon estates ) وهو رجل أعمال إنكليزي بدأ ببيع الأراضي بحسب ما نُشر على الموقع منذ عام 2000، فإنه يقوم ببيع الأراضي بشكل قانوني.



هل كل ذلك حقيقي؟!

فيما يخص بيع أو شراء قطعة أرض على القمر، تقول "ناسا بالعربي" على موقعها الإلكتروني إنه من الصعب لدولة امتلاك قطعة أرض أو نجماً في السماء،  والسبب هو المادة الثانية من معاهدة الفضاء الخارجي والتي تنص على ما يلي: "لا يخضع الفضاء الخارجي -بما فيه القمر والأجرام السماوية الأخرى- للاستملاك من قبل الدول، سواء بادعاء السيادة أو عن طريق الاستخدام أو الاستيلاء أو بأي وسيلة أخرى".

اقرأ أيضاً: مأساة مخيمات اللاجئين السوريين تغزو قنوات اليوتيوبرز بدل الترفيه



لكن وبحسب "ناسا بالعربي" فإن هنالك ثغرة بالمعاهدة وهي عدم ذكر ملكية الأفراد الخاصة لما هو موجود في الفضاء وبالتالي مازال الموضوع محيّراً ما إذا كانت بالفعل هنالك ملكية أو لا.

وختمت ناسا بقولها "وزبدة القول: لا يوجد شيء يمنع الشركات بوضوح من امتلاك أرض على القمر!"، و يبقى للقارئ خيار دفع الأموال في السماء.

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة. موافق