بشار الأسد يصدر قانون الأحوال المدنية الجديد

بشار الأسد يصدر قانون الأحوال المدنية الجديد
سياسي | 25 مارس 2021 | إيمان حمراوي

أصدر رئيس النظام السوري بشار الأسد، اليوم الخميس، قانوناً جديداً للأحوال المدنية كبديل عن قانون الأحوال المدنية الصادر عام 2007 وتعديلاته.


ويهدف القانون رقم (13) لعام 2021، وفق صفحة "رئاسة الجمهورية العربية السورية" إلى تطوير عمل الأحوال المدنية بما يتلاءم مع التطورات الجارية ونظام الأتمتة، من خلال مشروع "أمانة سوريا الواحدة" الذي يوحّد أمانات السجل المدني المنتشرة في المحافظات السورية إلى أمانة واحدة، تضم قاعدة بيانات إلكترونية تربط جميع المحافظات وتحوي قيود جميع السوريين.

وأتاح القانون للمواطنين تسجيل واقعات الأحوال المدنية إلكترونياً وبشكل مباشر أينما حدثت في أي مركز سجل مدني بسوريا، بعد أن كان يشترط تسجيلها في أمانة القيد الأصلي وفق القانون الصادر عام 2007.

كما يتيح القانون الحصول على أي بيان عن القيد المدني "لكل الغايات" من أي مركز سجل مدني في القطر، ويتيح أيضاً الحصول على البطاقة الشخصية والأسرية من أي مركز سجل مدني، بعد أن كان القانون السابق يلزم المواطن باستخراج البطاقة الشخصية من أمانة السجل المدني المسجلة قيوده فيها.
 
 
ويتيح القانون الحصول على وثيقة خاصة بمعاملة الوحيد أو الإعالة، دون الحاجة إلى مراجعة مراكز السجل المدني التي انتقلت إليها الأم، وسمح القانون للأولاد الراشدين العازبين باستخراج بطاقة أسرية بدل تالف أو فاقد في حالات وفاة الوالدين أو الطلاق أو غيابهما لأسباب قاهرة، بعد أن كان القانون السابق يشترط وجود الوصي الشرعي.

ويحد القانون الجديد من مشكلة الأخطاء البشرية في خدمات الأحوال المدنية وينهي مشكلة "تشابه الأسماء"، لأنه لكل مواطن رقم وطني واحد لا يتكرر.

اقرأ أيضاً: دمشق.. السماح باستخراج وثائق مدنية للمغتربين دون وكالة

ووفق القانون "يحـق لصاحب القيـد أن يطلـب مـن رئيس مـركز السجل المدني منحه أي وثيقـة خـاصة بالأحـوال المدنيـة المتعلقـة بـه، وللأصـول والفــروع والـزوج والـزوجـة والإخـوة والأخوات وأسرهـم (أزواجهـم وأولادهم)، وللوكيل القانوني، كما يكون للدوائر الرسمية مثل هذا الحق".

وكانت صحيفة "الوطن" المحلية، ذكرت في الـ 16 من آذار الجاري، نقلاً عن مصدر في مديرية الأحوال المدنية أنه يحق لذوي المغتربين من فروع وأصول وزوج وزوجة وإخوة وأخوات، أن يسجلوا واقعات الزواج والطلاق والولادات الخاصة بالمغتربين من دون وكالة، كما أنه يحق لهم أيضاً استخراج وثائق المغتربين الخاصة دون وكالة.

وأوضح المصدر أنّ المادة (22) من قانون الأحوال المدنية النافذ، نصت على أنه يحق لصاحب القيد أن يطلب من أمين السجل المدني منحه صوراً كالأصل عن قيده والوثائق المتعلقة به، ويحق هذا أيضاً للأصول والفروع والزوج والزوجة والإخوة والأخوات وعائلاتهم وللوكيل القانوني والدوائر الرسمية.

قد يهمك: الانتخابات الرئاسية تدفع النظام لإصدار قانون أحوال مدنية جديد؟

وأضاف أن ذلك ينطبق أيضاً على المغتربين وبناء على ذلك يسمح لذويهم بتسجيل الواقعات المدنية التي تحدث في مكان إقامة المغترب.

وكان مجلس الشعب بدمشق أقر في الأول من آذار مشروع قانون الأحوال المدنية الجديد ليحل محل قانون الأحوال المدنية الصادر بالمرسوم التشريعي رقم 26 لعام 2007 وتعديلاته، والذي يتكون من 79 مادة تتناول في مجملها الأحكام المتعلقة بالتسجيل في السجل المدني والواقعات كالولادات والزواج والطلاق والوفيات وتصحيح قيود الأحوال المدنية والبطاقات الشخصية والأسرية والرسوم والغرامات والعقوبات وعدداً من الأحكام الانتقالية، وفق وكالة "سانا".

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة. موافق