جهاد الزغبي: 3 سنوات ولم أستطع تحصيل حقي من قبنض!

المنتج محمد قبنض والفنان السوري جهاد الزغبي - rozana
المنتج محمد قبنض والفنان السوري جهاد الزغبي - rozana

فن | 20 مارس 2021 | إيمان حمراوي

مفاجأة جديدة من مفاجآت محمد قبنض وشركته للإنتاج الفني، كشف عنها الفنان السوري جهاد الزغبي في حديث إذاعي، عندما قال إن له مع شركة قبنض مليون ليرة سورية، لم يتمكّن من تحصيلها منذ 3 سنوات.


لم يسكت الزغبي عن حقه وذهب ليشتكي قبنض لدى نقيب الفنانين السوريين زهير رمضان، كما أوضح لإذاعة "سوريانا" المحلية، إلا أن الأخير فاجأه بأنّ له مبلغاً مالياً قدره 5 مليون ليرة سورية بذمة الشركة أيضاً.

وأضاف الفنان جهاد الزعبي متسائلاً "ليه إنت قاعد هون؟! بس أنا أدفع؟!" في إشارة إلى عدم حماية النقابة مصالح أعضائها وبقاء زهير رمضان رئيسها رغم ذلك.

وسبق لـ"قبنض" أن اتُهم بهضم حقوق ممثلين شاركوا في مسلسل "فرصة أخيرة" وهو من إنتاج شركة قبنض، ومن بين الفنانين أسعد فضة، و محمد الأحمد والمخرج فهد ميري، والممثلة اللبنانية دارين حمزة، إضافة الى المؤلف الموسيقي رضوان نصري، بحسب موقع "شاشات".

كما اشتكى الكاتب والممثل السوري، أحمد صلان العام الفائت، من شركة "قبنض" خلال فيديو قال فيه إن شركة قبنض استولت على كاميرا اشتراها من لبنان بمبلغ 1500 دولار.

اقرأ أيضاً: ممثل سوري يتهم محمد قبنض بالسرقة والتشبيح



وكانت الفنانة السورية وفاء موصللي هاجمت في وقت سابق محمد قبنض خلال حلقة من برنامج "أكلناها" الذي تبثه قناة "لنا" السورية، وقالت موصللي، إن قبنض منتج غير منصف وغير عادل، مبينة أنها عانت كثيراً في الحصول على مستحقاتها منه، رداً على سؤال باسم ياخور عن أكثر المنتجين الذين عانت معهم في الحصول على مستحقاتها المالية، مشيرةً إلى سوء تعامله مع الفنانين.

وحول عمل النقابة قال الزغبي "إنها يجب أن تخدم أعضاءها لكن أين الخدمات التي تقدمها، وتابع: "بس إنو بدنا نعبي الصناديق مصاري، إنو تعو يا أعضاء دفعوا يلي عليكن.. وإللي ما بيدفع بينفصل؟!".

الزغبي كان بدأ مسيرته الفنية عام 1982، وهو من مواليد دمشق 1956، متزوّج من الممثلة السوري ضحى الدبس، ومن أهم أعماله التلفزيونية، نهاية رجل شجاع، حمام القيشاني، ليس سراباً ، وأخيراً دقيقة صمت، إضافة إلى أعمال أخرى، واشتهر بصورة واسعة في مسلسل كان ياما كان.

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة. موافق