بعد تصعيد إيراني… إسرائيل تستهدف مواقع عسكرية جنوبي دمشق

بعد تصعيد إيراني… إسرائيل تستهدف مواقع عسكرية جنوبي دمشق
سياسي | 01 مارس 2021 | مالك الحافظ

هجوم إسرائيلي على مواقع إيرانية في دمشق، تصدت له الدفاعات الجوية التابعة للنظام السوري، في ساعة متأخرة من مساء يوم أمس الأحد، بحسب وسائل إعلام محلية سوريّة. 
 

و وفق وكالة "سانا" فإن الدفاعات الجوية تصدت لصواريخ إسرائيلية أطلقت باتجاه دمشق، وتمكنت من إسقاط عدداً منها.

في حين أفادت وزارة الدفاع عبر صفحتها على "فيسبوك" أن "العدو الإسرائيلي (نفذ) عدواناً جوياً من اتجاه الجولان السوري المحتل مستهدفاً بعض الأهداف في محيط دمشق، وقد تصدت وسائط دفاعنا الجوي لصواريخ العدوان وأسقطت معظمها".


"المرصد السوري لحقوق الإنسان" أفاد بأن صواريخ الطائرات الإسرائيلية استهدف المنطقة المحيطة بالسيدة زينب جنوب العاصمة دمشق، والتي تعد معقلًا لـ”الحرس الثوري” الإيراني و”حزب الله” اللبناني، بحسب تعبيره، دون ورود معلومات عن نتائج تلك الضربات.

فيما لم تصدر أي تعليقات رسمية إسرائيلية على الاستهداف الأخير حتى ساعة إعداد الخبر، و ذلك في الوقت الذي أشارت فيه تقارير إلى أن مصادر في تل أبيب أن الضربات الجوية طالت أهدافا تابعة لإيران، وذلك في رد على استهداف السفينة الإسرائيلية من قبل إيران في بحر عُمان قبل أيام.


نتنياهو يهدد إيران


رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، اتهم صباح اليوم الاثنين؛ إيران بالوقوف وراء الانفجار الذي استهدف سفينة إسرائيلية في بحر عُمان، وهدد بالرد على الهجوم.

وقال نتنياهو، في حديث مع الإذاعة الرسمية الإسرائيلية "من الواضح أن هذا عمل إيراني"، وأضاف بأن إيران هي العدو الأكبر لإسرائيل، وأن الأخيرة تضربها على كل الجبهات، بحسب تعبيره، ما يؤشر على أن القصف الإسرائيلي مساء أمس هو جزء من رد على استهداف إيران للسفينة الإسرائيلية.

قد يهمك: تفاصيل احتجاز الفتاة الإسرائيلية في سوريا


يذكر أن وزير الدفاع الإسرائيلي ، بيني غانتس، كان أوضح أن التفجير الذي استهدف سفينة تملكها إسرائيل في بحر عُمان قد يكون ناجماً عن اعتداء إيراني.

وقال غانتس في حديث له على التلفزيون الإسرائيلي مساء السبت، إن تقييمه الأولي يفيد بأنه نظراً لموقع الحادثة وقربها من إيران فمن المرجح أن تكون طهران مسؤولة عنه، لكنه أضاف أن التحقيقات الإسرائيلية مستمرة في الحادثة.

فيما لم يصدر أي تعليق رسمي إيراني على الحادثة التي وقعت الجمعة في بحر عُمان بسفينة شحن تابعة لشركة إسرائيلية.

يشار إلى أن السفينة أصيبت بفتحتين في جانب الميناء وثقبين في جانبها الأيمن فوق خط الماء مباشرة، بحسب ما أكد مسؤولو دفاع أميركيون لوكالة "أسوشيتد برس".

وكانت طائرات إسرائيلية قصفت، ليلة الأربعاء - الخميس 4 شباط، مواقع عسكرية للنفوذ الإيراني وقوات النظام السوري في محيط العاصمة دمشق وقالت مصادر محلية وقتها، إن طائرات حربية إسرائيلية قصفت بغارة جوية "الفوج 165" التابع للفرقة الأولى في قوات النظام، قرب مدينة الكسوة غرب دمشق، وكذلك مواقع عسكرية لقوات النظام وميليشيات إيران في محيط مطار دمشق الدولي.

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة. موافق