توقعات سوريا 2021.. الأسد باقٍ ومصالحات واسعة وسلام مع إسرائيل

سوريا - rozana
سوريا - rozana

مدونات | 03 يناير 2021 | إيمان حمراوي

مع نهاية كل عام يتنبأ "المنجمون" بأحداث ومصائر متعددة، لشخصيات وبلدان مختلفة بما في ذلك سوريا، بعضها يصدق بشكل كلي أو جزئي، فما هي التنبؤات لعام 2021؟


توقعات ميشال حايك

المتنبئ اللبناني، ميشال حايك، قال في مقابلة مع قناة " MTV " اللبنانية، عن تنبؤات العام 2021 بما يخص سوريا، إن رئيس النظام السوري بشار الأسد يفاجئ السوريين وغير السوريين بحل كبير، ويصدر عفواً "لا يشبه أي عفو" لدعم عودة رؤوس الأموال إلى سوريا، وزوجته أسماء الأسد "أمام معادلة جديدة تتصدر واجهة تحركات".

وتنبأ بعودة "سوريا الخير"، وعودة الهيبة السورية إلى البلاد، وأضاف "الحصانة ترفع عن بعض المسؤولين السوريين، وفجأة أعداء الأمس يغدون أصدقاء سوريا غداً".

كما تنبأ  بحشود وتجمعات في السويداء جنوبي سوريا، قال إنه من غير الواضح إن كانت لفرح أم لحزن، استنكار أم لثورة، وبخصوص المعتقلين السوريين، قال حايك إن هناك "خطوة جريئة تترافق مع ضجيج إعلامي لفك لغز أحد السجون السورية، وإطلاق حقيقة ذات صلة بأسماء مغيّبة".

وتابع: " بشكل مفاجئ منطقة سورية سوف تذكر كمنطقة مقدسة، وانبهار مؤقت بمشهد غريب في صيدنايا".
 

توقعات ليلى عبد اللطيف 

المتنبئة اللبنانية ليلى عبد اللطيف، قال خلال مقابلة مع قناة "الجديد" اللبنانية، إن "كل الأحداث القادمة في سوريا ستجعل الأسد عام 2021 أقوى مما مضى، وسيبقى رئيساً للنظام السوري، حيث يفوز بقوة في الانتخابات الرئاسية المقبلة، ويزور لبنان".

وأضافت عبد اللطيف، "سنرى عودة الكثير من اللاجئين السوريين، وبخاصة من ألمانيا التي سترحل عدداً كبيراً إلى بلادهم". 

وتشهد سوريا إنجازاً عسكرياً كبيراً ونهائياً وحاسماً لكل الأحداث، يعيد الأمن والاستقرار إلى سوريا بشكل سريع وغير متوقع، كما تشهد مصالحات كبرى بين قيادات النظام السوري وبين شخصيات من المعارضة السورية المعتدلة، إضافة إلى مصالحات بين سوريا وبعض الدول العربية، وفق عبد اللطيف.

أما روسيا "فتلعب دوراً سياسياً كبيراً في المنطقة العربية، وبخاصة بين سوريا وإسرائيل، حيث تأتي الحلول ومعها السلام العادل والشامل"، بينما تركيا "تطرق أبواب سوريا من أجل لقاء صلح وحوار مع الأسد لحدث كبير ومهم"، بحسب عبد اللطيف.
 


مايك فغالي

 المتنبئ اللبناني، ​مايك فغالي،​ أطلق مجموعة من التوقعات لعام 2021، عبر صفحته على "يوتيوب" لسوريا، حيث قال إنه سيكون "هناك قرارات جريئة مثل إعفاءات، وفتح صفحة جديدة ضمنها حرية التعبير". 

وتنبأ أنه سيكون هناك تغييرات كبرى على الصعيد الحكومي والعسكري، وفيما يتعلق بالحكومة المقبلة سيكون (الفن والمعارضة والسياسة) تحت مكان وقبة واحدة، حيث سيعتلي بعض فناني الخارج مناصب بالحكومة التي ستبصر النور.

وأشار فغالي إلى الانتخابات الرئاسية ستكون مبكرة، والأسد سيكون فيها الفائز، أما إدلب ستكون عنوان الصحافة العالمية.

وتنبأ فغالي بأن الاقتصاد السوري سينهض من جديد، وسوف تضاهي سوريا الإمارات بجمالها، وعن اللاجئين السوريين سيشهد عام 2021 عودة كبيرة للاجئين من لبنان وأوروبا.

وعلى الصعيد الفني، ستكون الخسارة الفنية كبيرة على جميع الأصعدة، لكن هناك عملاً فنياً سورياً مشتركاً يضاهي الحلم العربي.
 

ما حقيقة توقعات رأس السنة؟

الاختصاصي في الفيزياء الفلكية، الدكتور حنا صابات، قال في حديث سابق لـ "روزنة" إن التوقعات السنوية للمنجمين يعود ظهورها وانتشارها على الفضائيات المتعددة لأسباب اقتصادية بحتة في المقام الأول.

وأوضح أنه وبسبب أن موضوع التنبؤات يعنى بالمستقبل، فإن الناس بطبيعتها ومن دوافع نفسية واجتماعية تميل لمعرفة شيء من المستقبل، معتبراً أن التنبؤات والتوقعات ما هي إلا تجارة رائجة للمتنبئين ولأصحاب القنوات التلفزيونية الفضائية، فضلاً عن الناحية التسويقية التي يسعون لها من خلال التوقعات.

اقرأ أيضاً: بشار الأسد يقضي على توقعات الفلكيين للعام 2020



ومن الناحية العلمية، أشار صابات إلى أنه لا يمكن الاعتراف بمصداقية التنبؤات وما يصدر عن المنجمين الذين يطلقون على أنفسهم صفة "عالم فلك".

وعاد في حديثه لتوضيح حقيقة التوقعات ومصادرها، إلى الجذور التاريخية للتنجيم لافتاً إلى أنه (التنجيم) يرجع ظهوره لبلاد ما بين النهرين في المرحلة البابلية والكلدانية والآشورية، حيث كان المنجمون يقومون بعمليات رصد للسماء وللظواهر الفلكية.

وأضاف "لاحظوا في ذلك الزمن أن هناك أجرام سماوية لها حركات خاصة؛ وتتحرك بطريقة منفصلة عن الأجرام الأخرى، وتلك الأجرام التي تمتلك حركات خاصة تم تقديسها وتأليهها في تلك الفترة، وكانت هي الشمس والقمر وعطارد والزهرة والمريخ والمشتري و زحل"، وتابع: "في ذلك الوقت لم يكونوا يعلموا أنها كواكب تدور حول الشمس، لذلك كانوا يعتبرون أن حركتها لها تأثير على البشر، والمنظور لها يختلف بين كل فترة و أخرى بسبب تحركها".

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة. موافق