هل سمعت عن السيارة بدون سائق؟.. إليك هذه المعلومات عنها

السيارات ذاتية القيادة - nextpit.es..
السيارات ذاتية القيادة - nextpit.es..

تقني | 28 مارس 2021 | محمود عزيز

السيارة ذاتية القيادة هي سيارة قادرة على استشعار بيئتها والعمل دون تدخل بشري، فلا يُطلب من الراكب التحكم في السيارة في أي وقت، ولا يلزم وجود راكب من الأساس، فالسيارة يمكنها العمل بشكل مستقل تماماً، ذهاباً وإياباً كما لو أن هناك شخص يقودها فعلاً.


ولمعرفة كيف تعمل هذه السيارة تحديداً، عليك أن تعرف أن جمعية مهندسي السيارات في الولايات المتحدة حددت حالياً 6 مستويات من أتمتة القيادة تتراوح من المستوى 0 (يدوي بالكامل) إلى المستوى 5 (مستقل تماماً)، وتم اعتماد هذه المستويات من قبل وزارة النقل الأمريكية.

المستوى صفر: التحكم اليدوي الكامل


 أغلب السيارات حالياً تندرج تحت هذا التصنيف، حيث يتم التحكم في السيارة بشكل كامل يدوياً، وعلى الرغم من أنه قد تكون هناك أنظمة لمساعدة السائق، مثل نظام الكبح في حالات الطوارئ، إلا أنه من الناحية الفنية هذا النظام لا يقود السيارة، وهو غير مؤهل للعمل الآلي.

المستوى 1: مساعدة السائق


هذا هو أدنى مستوى، وتتميز السيارة بنظام آلي واحد لمساعدة السائق، مثل التوجيه أو التسارع (مثبت السرعة)، ونظام تثبيت السرعة التكيفي (حيث يمكن إبقاء السيارة على مسافة آمنة خلف السيارة التالية)، ولكن هنا أيضاً لابد أن يقوم السائق بمراقبة الجوانب الأخرى للقيادة مثل التوجيه والفرملة.

المستوى 2: أتمتة القيادة الجزئية


وهذا يعني أنظمة مساعدة السائق المتقدمة، حيث يمكن للسيارة التحكم في كل من التوجيه والتسارع / التباطؤ. وهنا يجلس قائد السيارة في المقعد المخصص له، ويمكنه التحكم في السيارة في أي وقت. 

المستوى 3: أتمتة القيادة المشروطة


تعتبر القفزة من المستوى 2 إلى المستوى 3 كبيرة من منظور تكنولوجي ، ولكنها دقيقة إن لم تكن مهملة من منظور إنساني.

اقرأ أيضاً: تطبيقات يجب أن تكون على هاتف كل من يمتلك سيارة

وتتمتع المركبات من المستوى 3 بقدرات "الكشف البيئي" ويمكنها اتخاذ قرارات مستنيرة لنفسها ، مثل التسارع عبر مركبة بطيئة الحركة، ولكنها تحتاج إلى تدخل بشري في بعض الأحيان، لذلك يجب أن يظل السائق في حالة تأهب وجاهز لتولي السيطرة إذا كان النظام غير قادر على تنفيذ المهمة.

المستوى 4: أتمتة القيادة العالية


يتمثل الاختلاف الرئيسي بين أتمتة المستوى 3 والمستوى 4 في أن المركبات من المستوى 4 يمكنها التدخل إذا ساءت الأمور أو حدث فشل في النظام، وبهذا المعنى فإن هذه السيارات لا تتطلب تفاعل بشري في معظم الظروف، ومع ذلك لا يزال لدى الإنسان خيار التجاوز يدوياً.

يمكن لمركبات المستوى 4 أن تعمل في وضع القيادة الذاتية، ولكن حتى تتطور التشريعات والبنية التحتية، لا يمكنهم القيام بذلك إلا في منطقة محدودة (عادة ما تكون بيئة حضرية حيث تصل السرعات القصوى إلى متوسط 30 ميلاً في الساعة.

المستوى 5: أتمتة القيادة الكاملة


لا تتطلب المركبات من المستوى 5 اهتماماً بشرياً، حيث يتم التخلص من "مهمة القيادة الديناميكية". ولن تحتوي سيارات المستوى 5 حتى على عجلات توجيه أو دواسات تسريع / كبح.

وستكون قادرة على الذهاب إلى أي مكان والقيام بأي شيء يمكن للسائق البشري المتمرس القيام به، وتخضع السيارات ذاتية القيادة للاختبار في عدة مناطق من العالم ، لكن لا شيء منها متاح لعامة الناس بعد.

وبعد أن عرفنا طبيعة السيارات ذاتية القيادة، إليكم  بعض المعلومات التي يجب أن تعرفونها عنها:

المركبات ذاتية القيادة ستنقذ الأرواح


أشارت التحليلات التي قدمها المهندسون وعلماء الرياضيات في شركة فورد موتور إلى أن السيارات ذاتية القيادة ستقلل بشكل كبير من عدد الحوادث المميتة الناجمة عن الأخطاء البشرية.

تقدر شركة فورد أن المركبات ذاتية القيادة يمكن أن تنقذ حياة 33 ألف شخص كل عام في الولايات المتحدة وحدها، ويمكن أن يكون سبب في إنقاذ ما يقارب من 9 مليون شخص يلقون حتفهم كل عقد من الزمن في مختلف أنحاء العالم بسبب حوادث السير، لأن السيارات ذاتية القيادة مبرمجة بشكل خاص لتكون أكثر حذراً على الطرق.


الاعتماد على البرمجة السحابية


تستخدم المركبات ذاتية القيادة منصة مفتوحة لالتقاط معلومات الخرائط بدقة شديدة من قبل كل مركبة سارية على الطريق.

يتطلب هذا قدراً هائلاً من البيانات على نطاق لم يسبق للبشر رؤيته من قبل، ولحسن الحظ تتيح الحوسبة السحابية للسيارات ذاتية القيادة الوصول إلى هذه الكمية الهائلة من البيانات وتخزينها.


السعر الآخذ في التراجع


إذا كنت تعتقد أن السيارة ذاتية القيادة ستكون باهظة الثمن بالنسبة للسائق العادي في المستقبل، فأنت مخطئ تماماً. بينما أضافت تقنية السيارات ذاتية القيادة ما يصل إلى 100 ألف دولار إلى سعر السيارة في عام 2014، إلا أن فارق السعر هذا سينخفض إلى 10 ألاف دولار فحسب بحلول عام 2025 وإلى 3000 آلاف دولار فقط في 2035.

في الوقت الحالي، بإمكان المستهلك شراء هوندا سيفيك القادرة على القيادة الذاتية على الطرق السريعة بتكلفة منخفضة تصل إلى 20 ألف دولار فحسب!

تستهدف شركات صناعة السيارات والحكومات بشكل عام الترويج للاعتماد على المركبات ذاتية القيادة، وهي الخطة الموضوعة لخفض تكلفة هذه التقنية إلى أن تصبح السيارات العادية خياراً غير مرغوب به.


السيارات ذاتية القيادة ليست مثالية إلى الآن


على الرغم من وجود الكثير من الضجيج حول السيارات ذاتية القيادة، إلا أنه لا يزال هناك بعض من مكامن الخلل، مثل صعوبة عمل تلك التقنية في الظروف الجوية السيئة، لا سيما خلال طقس الشتاء، إذ تسبب درجات الحرارة المنخفضة والجليد والبرودة الشديدة مشاكل كبيرة بالنسبة للمركبات ذاتية القيادة.

بينما يواصل المهندسون تعديل وتحسين المركبات ذاتية القيادة، كما لا يزال الكثيرون يواجهون صعوبات في التنقل عبر العواصف الثلجية والتكيف مع ظروف الطرق خلال فصل الشتاء.


استثمار الحكومات الضخم في تقنية القيادة الذاتية


تجتمع معظم حكومات الدول المتطورة على الرأي الذي يدعم الإمكانات الكبيرة لتقنية القيادة الذاتية كوسيلة لإنقاذ الأرواح وخفض تكاليف التأمين، لذلك تقوم العديد من الحكومات بدعم صناعة السيارات ذاتية القيادة باستثمارات مذهلة.

اقرأ أيضاً: السيارات الطائرة.. كيف ستغير شكل العالم؟

فعلى سبيل المثال، ستقوم الحكومة الفيدرالية الأميركية باستثمار ما يقرب من 4 مليارات دولار لتمويل أبحاث السيارات ذاتية القيادة والبنية التحتية لهذه التقنية خلال العقد المقبل.

أما في كندا، فقد أنفقت الحكومة الفيدرالية في أوتاوا الأموال للمساعدة في تطوير مركز أبحاث السيارات ذاتية القيادة الذي تديره شركة بلاكبيري. وفي الصين، أعلنت الحكومة في بكين أنها ستساعد البلاد في السيطرة على السوق العالمية للمركبات ذاتية القيادة، ومن المتوقع أن تقوم الصين بإنتاج ما يقرب من 30 بالمائة من إجمالي مبيعات السيارات ذاتية القيادة بحلول عام 2030.


توفير حلول للمشاكل المرتبطة بالقيادة


أثبت بالفعل أن المركبات ذاتية القيادة ستساعد في القضاء على الخطأ البشري وإنقاذ الأرواح على الطرق.

هناك عدد من المشكلات الأخرى التي ارتبطت منذ فترة طويلة بالقيادة المتهورة والتي من المتوقع أن تقوم المركبات ذاتية القيادة بحلها.

يتضمن ذلك القيادة في حالة سكر وإرسال الرسائل النصية أثناء القيادة والإرهاق وحالات الطوارئ الطبية، أي أن الشخص العادي سيكون مجرد راكب في سياراة ذاتية القيادة وسيكون لديه مطلق الحرية كي يفعل ما يحلو له.



الخطأ البشري هو السبب الأول لمعظم حوادث السيارات ذاتية القيادة 


يشكك الكثير من الناس في المركبات ذاتية القيادة ويحجمون عن التخلي عن عامل السيطرة لجهاز الكمبيوتر.

أظهر استقصاء أجراه معهد بروكينجز عام 2018 أن 21 بالمئة فقط ممن شملهم الاستطلاع قالوا إنهم على استعداد لركوب سيارة ذاتية القيادة، بينما قال 61 في المئة إنهم سيتجنبون المركبات ذاتية القيادة تماماً.

ومع ذلك، فقد أظهرت الاختبارات التي أجريت حتى الآن أن السيارات ذاتية القيادة آمنة ويمكن الوثوق بها إلى حد كبير.

في واقع الأمر، جميع الحوادث التي انطوت على سيارات جوجل ذاتية القيادة جاءت نتيجة لخطأ بشري! ومع ذلك، هناك استثناءات، ففي عام 2018 اصطدمت إحدى سيارات أوبر ذاتية القيادة بأحد المشاة وقتلته في ولاية أريزونا.

تتصدر هذه الأنواع من الحوادث المميتة عناوين الصحف التي تساهم في إخافة الجمهور من المركبات ذاتية القيادة، ومع ذلك تظهر جميع البيانات أن تلك التقنية لا تزال أقل عرضة للحوادث من السيارات التي يقودها البشر. 

-----------------------------------------------------------------------
المصادر: 

https://corporate.ford.com/operations/autonomous-vehicles.html
https://www.statista.com/statistics/191521/traffic-related-fatalities-in-the-
united-states-since-
1975/#:~:text=Number%20of%20traffic%2Drelated%20fatalities%20in%20t
he%20United%20States%202010%2D2019&text=Traffic%2Drelated%20fa
talities%20in%20the%20United%20States%20were%20down%201.2,with
%2036%2C560%20fatalities%20in%202018.
https://www.intelligent-mobility-xperience.com/the-role-of-cloud-computing-
in-autonomous-driving-a-978236/?cmp=go-ta-art-trf-IMX_DSA-
20200217&gclid=CjwKCAiArbv_BRA8EiwAYGs23Gv_Pp9LQ9J25lO845TJ
1hcsbHgfO7t93puSJXO6Q10nWQfvcDWYIRoC1qAQAvD_BwE
https://cars.usnews.com/cars-
trucks/honda/civic#:~:text=Honda%20Civic%20LX,and%20%2422%2C000
%20for%20the%20hatchback.
https://www.industryweek.com/north-american-international-auto-
show/article/21966982/us-pledges-4-billion-to-speed-selfdriving-
cars#:~:text=DETROIT%E2%80%94The%20federal%20government%20pl
edged,fund%20research%20and%20testing%20projects.&text=Foxx%20sa
id%20that%20because%20most,can%20eliminate%20many%20road%20f
atalities.
https://www.truecar.com/blog/5-levels-autonomous-vehicles/
https://www.bbc.com/news/technology-
50484172#:~:text=A%20distracted%20safety%20operator%20in,a%20US
%20regulator%20has%20ruled.&text=Elaine%20Herzberg%2C%2049%2C
%20was%20killed,Arizona%2C%20on%2018%20March%202018.
https://www.synopsys.com/automotive/autonomous-driving-levels.html 

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة. موافق