قتلى عسكريين و مدنيين بانفجار مفخخة في رأس العين 

قتلى عسكريين و مدنيين بانفجار مفخخة في رأس العين 
سياسي | 10 ديسمبر 2020 | مالك الحافظ

قتل و جرح عشرات الضحايا المدنيين والعسكريين، اليوم الخميس، جراء انفجار سيارة مفخخة بمدينة رأس العين (شمال شرق البلاد).


وأفادت وكالة "الأناضول" التركية، أن سيارة مفخخة انفجرت في حاجز تابع لـ "الجيش الوطني" المعارض والمدعوم من أنقرة، بمدخل مدينة رأس العين، ما أسفر عن مقتل عنصرين من المعارضة العسكرية و جرح 6 آخرين.

و قالت الوكالة أن قوات الأمن في المنطقة ذات النفوذ التركي تحت مسمى "نبع السلام"  أشارت أصابع الاتهام إلى قوات سوريا الديمقراطية "قسد" (تعتبرها أنقرة امتدادا لحزب العمال الكردستاني في سوريا)، التي سبق و أن تم اتهامها بتنفيذ عمليات مشابهة في المنطقة.

في حين أعلن "المرصد السوري لحقوق الإنسان" المعارض، مقتل 16 شخصا بينهم 3 عسكريين أتراك جراء انفجار المفخخة. 
قد يهمك: 3 انفجارات في رأس العين توقع ضحايا وجرحى


وأوضح أن هناك 11 قتيلا من الشرطة المدنية و فصيل "السلطان مراد"، لافتاً إلى أن الانفجار ناجم عن سيارة مفخخة ضربت حاجزا مشتركا للشرطة المدنية والفصيل في مدخل مدينة رأس العين. وأشار إلى أن عدد القتلى مرشح للارتفاع نظرا لوجود 12 جريحا بعضهم في حالة خطرة.

وكان انفجار سيارةٍ مفخخة قرب رأس العين الشهر الفائت، أسفر عن سقوط ثلاثة قتلى من عناصر فصائل  المعارضة. 

وتعرضت مدينة رأس العين التي تسيطر عليها فصائل المعارضة بإشراف تركي لانفجارات مماثلة بالدراجات النارية والسيارات المفخخة، خلفت في أوقات سابقة عشرات القتلى والمصابين معظمهم من المدنيين.

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة. موافق