دمشق.. رحيل المخرج السوري علاء الدين كوكش

المخرج السوري علاء الدين كوكش - بوسطة
المخرج السوري علاء الدين كوكش - بوسطة

فن | 07 ديسمبر 2020 | إيمان حمراوي

توفي المخرج السوري، علاء الدين كوكش، مساء أمس الأحد، عن عمر ناهز الـ 78 عاماً، بعد مسيرة فنية امتدت لأكثر من أربعين عاماً، بين التأليف والإخراج، وهو الذي قال في مقابلة تلفزيونية على قناة "تلاقي" السورية قبل سنوات "الفنان لا يتقاعد إلا بموته".


ونعت نقابة الفنانين في سوريا - فرع دمشق على صفحتها في "فيسبوك" الفنان الراحل، وقالت إنه سيصلى عليه ظهر اليوم الإثنين ويدفن في مقبرة المزة.
 
 

(( يَا أَيَّتُهَا النَّفْسُ الْمُطْمَئِنَّةُ ارْجِعِي إِلَى رَبِّكِ رَاضِيَةً مَرْضِيَّةً فَادْخُلِي فِي عِبَادِي...

Posted by Samar Kokash on Sunday, December 6, 2020


كما نعت الفنانة، سمر كوكش، والدها على صفحتها في "فيسبوك"، دون ذكر سبب الوفاة، إضافة إلى العديد من الفنانين السوريين مثل يارا صبري وتيم حسن وأمل عرفة، وغيرهم الكثير.

وولد الفنان الراحل في حي القيمرية بدمشق عام 1942، درس في قسم الدراسات الاجتماعية والفلسفية في جامعة دمشق مطلع الستينيات، والتحق بالعمل في التلفزيون السوري في الأعوام الأولى لانطلاقته مطلع الستينات، ومن ثم أوفد إلى ألمانيا واتبع دورة في الإخراج التلفزيوني عام 1966.
 
 

"الفنان لا يتقاعد إلا بموته" كان هذا جوابه على سؤالي الأخير ويا ربّاه ما أقسى الإجابات الأخيرة. مات المعلّم الذي عنون آخر مجموعة قصصية كتبها ب "إنهم ينتظرون موتي" غاب من تشرفت بحواره لأكثر من ساعتين في "إكسترا تلاقي" رحل آخر مخرج تلفزيوني وقفت أمام كاميرته ممثلاً في "ربيع بلا زهور" أستاذ علاء الدين كوكش أشك أن رحيلك تقاعداً لأن الفنون التي صنعت هزمت الموت، لكني متأكد أن الحياة من بعد رحيلكم يا كبارنا حياة "بلا زهور". الرحمة لروحه والعزاء للصديق أسامة كوكش Osama Koukash ولأسرته وليكن ذكره مؤبداً للكثيرين الذين يعرفون كم كان علاءالدين كوكش فناناً نقياً وحقيقياً. #أمجد_طعمة

Posted by Amjad Toma on Sunday, December 6, 2020


وأخرج كوكش أكثر من 30 مسلسلاً تلفزيونياً، أهمها: مذكرات حرامي 1969 - حارة القصر 1970 - أولاد بلدي 1972 - أسعد الوراق 1975 - راس غليص 1976 - سيرة بني هلال 1978 - وضاح اليمن 1980" وحديثاً أخرج مسلسل حكايا الليل والنهار 2006 - والرجل سين 1999 - وحي المزار عام 1999، وأهل الراية الجزء الأول 2008 ورجال العز 2011.

كما كتب وأخرج 3 أفلام تلفزيونية تحت عنوان (لا - لن ترحل - القلب يحكم أحياناَ) عام 1994، وأصدر كتابين،  الأول بعنوان "مسرحيات ضاحكة" عن المسرح، والثاني مجموعة قصصية بعنوان "إنهم ينتظرون موتك".

اقرأ أيضاً: رحيل الممثل السوري نبيل حلواني بدمشق إثر مرض عضال 



كما أخرج كوكش العديد من المسرحيات منها "حفلة سمر من أجل 5 حزيران" للكاتب السوري سعد الله ونوس، و"الفيل يا ملك الزمان".

وشارك كوكش كممثل في فيلم "المتبقي" بدور كاتب وصحافي،  للمخرج سيف الله داد، وتأليف غسان كنفاني، الذي يحكي قصة اغتصاب إسرائيل لفلسطين، وحاز كوكش على شهادة تقدير من مهرجان دمشق السينمائي التاسع عن دوره في الفيلم.

وقضى الفنان الراحل آخر 7 سنوات من حياته في دار السعادة للمسنين بدمشق، وفق موقع "سناك سوري".

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة. موافق