شمالي سوريا: مقتل وإصابة  130 طفلاً منذ اتفاق وقف النار 

الأطفال في إدلب - الأمم المتحدة
الأطفال في إدلب - الأمم المتحدة

اجتماعي | 27 نوفمبر 2020 | إيمان حمراوي

وثقت منظمة "أنقذوا الأطفال" البريطانية، مقتل وإصابة عشرات الأطفال السوريين، منذ اتفاق وقف إطلاق النار في الخامس من آذار العام الحالي.


وقالت المنظمة في تقريرها، أمس الخميس،  إن "43 طفلاً لقوا مصرعهم، وأصيب 84 آخرين في شمال غربي سوريا"، ورأت أنّ شهر تشرين الأول الماضي هو أسوأ شهر حتى الآن، حيث شكل ربع العدد الإجمالي للضحايا من الأطفال.

وقالت مديرة الاستجابة في المنظمة، سونيا كوش، إنه ورغم وقف إطلاق النار، لا يزال الصراع يقتل الأطفال وعائلاتهم في جميع أنحاء سوريا، حتى في الأوقات التي ليس فيها تصعيد عسكري كبير يتعرضون للقتل، داعية جميع الأطراف المتحاربة لتوفير الحماية للشباب وعائلاتهم واحترام القوانين الإنسانية وحقوق الإنسان الدولية.

وشددت كوش، أنّ الأطفال في شمال غربي سوريا في خطر دائم، ويضطرون لمغادرة منازلهم نتيجة الصراع، لافتة إلى أنّ تدهور الأوضاع الاقتصادية أثر على الأطفال بشكل كبير من ناحية صعوبة تأمين غذاء كاف لهم.

اقرأ أيضاً: الرعاية المنزلية للأشخاص المشتبه في إصابتهم بفيروس كورونا



واتفق الرئيسان التركي رجب طيب أردوغان، والروسي فلاديمير بوتين، في مؤتمر صحافي بموسكو، في الخامس من آذار الماضي على نقاط عدة وهي: "وقف كل الأعمال القتالية على خط التماس القائم في إدلب، كما نص الاتفاق على إنشاء ممر آمن عرضه 6 كيلومترات شمالاً، و6 كيلومترات جنوباً، من الطريق الدولي (M4)".

وكانت منظمة "أنقذوا الأطفال" قالت في تقرير أواخر أيلول الماضي، إن 700 ألف طفل سوري انضموا إلى قائمة الأطفال الذين يواجهون الجوع بسبب تضرر الاقتصاد السوري، والقيود المفروضة على خلفية تفشي فيروس كورونا، ليرتفع عدد الذين يعانون من انعدام الأمن الغذائي في سوريا إلى 4.6 مليون طفل.

فيما قالت منظمة الأمم المتحدة "اليونيسيف" أواخر عام 2018 أنه منذ عام 2011 ولد نحو 4 مليون طفل سوري (ما يعادل نصف أطفال سوريا) لم يعرفوا سوى العنف والتشرد ونقص الخدمات الحيوية وتدني مستوى التعليم.

ووثقت "الشبكة السورية لحقوق الإنسان" في تقرير لها في الـ 19 من الشهر الحالي، مقتل 29 ألف و375 طفلاً في سوريا منذ آذار عام 2011، و 4261 طفلاً مختفين قسرياً.

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة. موافق