مسؤول روسي يدعو لتحويل دعم اللاجئين إلى الداخل السوري

المسؤول الروسي ميخائيل ميزينتسيف - syria.mil
المسؤول الروسي ميخائيل ميزينتسيف - syria.mil

سياسي | 12 نوفمبر 2020 | إيمان حمراوي

طالب مسؤول في وزارة الدفاع الروسية، توجيه جزء من الدعم المقدم للاجئين السوريين في الخارج إلى الداخل السوري حتى يتم استقبال السوريين العائدين.


وقال قائد المركز الوطني لإدارة الدفاع بوزارة الدفاع الروسية، ميخائيل ميزينتسيف، إنه "من الأهمية إعادة توجيه جزء من برامج دعم السوريين المقيمين في الخارج لتأمين تحقيق إجراءات في سوريا لا بد منها لإعادة إعمار البنى التحتية اللازمة لاستقبال السوريين العائدين إلى وطنهم، وكذلك لتقديم مساعدات إنسانية لهم".

وأضاف ميزينتسيف خلال كلمة ألقاها في افتتاح "المؤتمر الدولي حول إعادة اللاجئين" بدمشق، أمس الأربعاء، أن حكومة النظام السوري تضمن للاجئين عودة كريمة وآمنة إلى أراضيهم.

ودعا إلى تفكيك مخيمات النازحين السوريين في الداخل، قائلاً " لا بد من ضمان تفكيك جميع المخيمات للنازحين داخلياً التي تمثل مصدراً للموارد البشرية بالنسبة للتشكيلات المسلحة غير الشرعية، وإعادة أهاليها إلى المناطق التي اختاروها للسكن فيها، ومساعدتهم على التكيف مع ظروف الحياة الطبيعية".

اقرأ أيضاً: انطلاق "مؤتمر اللاجئين" في دمشق بغياب الاتحاد الأوروبي وتركيا



وأشار ميزينتسيف إلى أن روسيا خصّصت أكثر من مليار دولار لإعادة إعمار الشبكات الكهربائية والصناعات وأغراض إنسانية أخرى في سوريا، مردفاً أن ممثلي روسيا وسوريا سيوقعون على هامش أعمال المؤتمر ثماني مذكرات تعاون بين الجانبين في مجالات الطاقة والاتحاد الجمركي والأنشطة التعليمية.

وقالت خارجية النظام السوري إن 27 دولة 12 منظمة دولية مشاركين في مؤتمر اللاجئين الذي سيتم اختتامه اليوم الخميس، وفق صحيفة "الوطن".

 وقال رئيس النظام السوري بشار الأسد في افتتاح المؤتمر إن قضية اللاجئين السوريين "قضية مفتعلة من قبل الولايات المتحدة الأميركية والدول التابعة لها في جوارنا، لتبرير التدخل في الشؤون السورية، ولاحقاً تفتيت الدولة وتحويلها تابعة تعمل لمصالحهم بدلاً من مصالح شعبها"، وفق "التلفزيون السوري".
 
 
تغطية خاصة حول المؤتمر الدولي لعودة اللاجئين السوريين 11.11.2020

#بث #مباشر - #تغطية_خاصة في نهاية اليوم الأول لفعاليات #المؤتمر_الدولي_لعودة_اللاجئين_السوريين

Posted by ‎الهيئة العامة للإذاعة والتلفزيون‎ on Wednesday, November 11, 2020

وأشار إلى أن اللاجئين السوريين يتعرضون لـ"ضغوط" لمنع عودتهم إلى وطنهم، وتقوم بعض الدول " في الغرب وفي منطقتنا أيضاً باستغلالهم أبشع استغلال، من خلال تحويل قضيتهم الإنسانية إلى ورقة سياسية للمساومة".

وشهد المؤتمر غياب دول الاتحاد الأوروبي وتركيا والأردن، وهي دول تضم العدد الأكبر من اللاجئين السوريين، فيما حضر وزير خارجية لبنان شربل وهبة المؤتمر عبر تقنية الفيديو.

ويبلغ عدد اللاجئين السوريين حول العالم، بحسب تقرير مفوضية اللاجئين، نحو 6.6 مليون لاجئ موزعين على 126 دولة، ويشكّلون 8.25 في المئة من اللاجئين حول العالم، وهو ما يجعل السوريين على رأس قائمة اللاجئين في العالم من حيث العدد حتى نهاية عام 2019.

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة. موافق