معايير تؤهلك لدخول برنامج إعادة التوطين في مفوضية اللاجئين

هجرة
هجرة

خدمي | 13 أكتوبر 2020 | آلاء محمد

تعد عملية "إعادة التوطين"، من أكثر الأمور التي تشغل بال السوريين، لا سيما الاجئين في الدول المجاورة لسوريا، ويسألون دائماً عن الطرق والأسباب، التي قد تمنحهم الأمل في الانتقال إلى مكان أكثر استقراراً.


وتعتبر إعادة التوطين، من الحلول المقدمة من المفوضية السامية لشؤون اللاجئين التابعة للأمم المتحدة، للأشخاص الذين تعترف بلجوئهم، إذ تستقبل بعض الدول الأوروبية وأمريكا وكندا، اللاجئين من بلدان الشرق الأوسط، التي تعاني من نزاعات مسلحة، وفق معايير معينة تحددها المفوضية، والدول المستضيفة.

وهذه المعايير إنسانية، وهي الطريق الأول للدخول في ملف إعادة التوطين، ومن الحالات التي تنتطبق عليها المعايير:

النساء المهددات بالخطر، كأن تكون حياة امرأة ما معرضة للخطر، ولا يمكن تأمين الحماية اللازمة في البلد الثاني (مصر، لبنان، الأردن، العراق، تركيا..الخ)، وربما تكون أم لأطفال، ولا يوجد لديها قريب من الدرجة الأولى.

الأطفال المهددون بالخطر، ويعتبرون أولوية بالنسبة لبرنامج إعادة التوطين، كأن يكون الطفل وحيد، أو لديه مشكلاتٍ نفسية تسببت بها الحرب، أو الأطفال الذين يعملون لإعالة أسرهم، أو فاقدين للتعليم، أو تعرضوا لاعتداء جنسي، وحالات أخرى.

اقرأ أيضاً: هل يسهل إلغاء "اتفاقية دبلن" وصول اللاجئين السوريين إلى أوروبا؟

أيضاً، الأشخاص اللذين تعرضوا لإصابات حرب أو اعتقال سابق أو تعذيب، بغض النظر عن الجهة، التي اعتقلتهم، أو تسببت لهم بالإصابة.

الحالات الطبية الحرجة ولا يمكن علاجها في البلد، وأن تكون حياة صاحب الحالة مهددة بخطر الموت أو فقدان أحد وظائف الجسم، وفي حال كان طفلاً، فإن نسبة قبول ملف العائلة في برنامج التوطين أكبر، وإجراءاته أسرع.

وكذلك وجود مشكلة أمنية، مثل أن يتعرض الشخص أو أفراد عائلته لتهديدات، واعتداءات متكررة، من قبل أشخاص أو مجموعة معينة، وتعجز العائلة عن حل المشكلة.

ومن المعايير ايضاً، خطر الاختلاف، كأن يقوم الشخص  بتغيير دينه أو جنسه، ويواجه مخاطراً تهدد بقاءه على قيد الحياة.

تؤهل هذه المعايير العائلة أو الفرد اللاجئ، إلى دخول برنامج إعادة التوطين، ولكنها لا تضمنها 100%، لأنه هناك معايير أخرى، تتعلق بدراسة الملفات المقدمة بشكل مفصل ودقيق، وتبين أحقية الأشخاص بإعادة التوطين.

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة. موافق