لمحاسبة الأسد... هولندا تتحضر لرفع قضية ضد النظام السوري

لمحاسبة الأسد... هولندا تتحضر لرفع قضية ضد النظام السوري
سياسي | 18 سبتمبر 2020

تتحضر هولندا لرفع قضية ضد النظام السوري في أعلى محكمة في الأمم المتحدة، سعيًا منها لمحاسبة رئيس النظام السوري على انتهاكات حقوق الإنسان، بما في ذلك التعذيب واستخدام الأسلحة الكيماوية.


و في كلمة له أمام برلمان بلاده قال وزير الخارجية الهولندي، ستيف بلوك، أن حكومتهم أخرت حكومة النظام السوري بما تعتزم أمستردام المضي به في محكمة العدل الدولية، ومحكمة الأمم المتحدة للنزاعات بين الدول في لاهاي. 

وبحسب وكالة "رويترز" فإن الوزير الهولندي أعلن عزم حكومته تحميل النظام السوري المسؤولية بموجب القانون الدولي عن الانتهاكات الجسيمة لحقوق الإنسان والتعذيب على وجه الخصوص، انطلاقًا من التزامات النظام باتفاقية الأمم المتحدة لمناهضة التعذيب، التي صادق عليها الأخير منذ 16 عامًا. 

وفي خطاب مكتوب توجه به وزير الخارجية الهولندي إلى أعضاء البرلمان، قال من خلاله أن النظام السوري ارتكب جرائم مروعة مرة تلو الأخرى. مؤكدًا على وجوب أن تكون هناك عواقب ما دامت الأدلة الدامغة موجودة. 

وتابع في خطابه "أعداد كبيرة من السوريين تعرضوا للتعذيب والقتل والاختفاء القسري، وتعرضوا لهجمات بالغازات السامة، أو فقدوا كل شيء يفرون للنجاة بحياتهم".

التوجه الهولندي جاء بعد أن أوقفت روسيا جهودًا متعددة في مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة لإحالة قضية تتعلق بانتهاكات حقوق الإنسان في سوريا إلى المحكمة الجنائية الدولية. 

الكلمات المفتاحية
نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة. موافق