بعد قصف استهدف دمشق... حزب الله يهدد إسرائيل بالرد

عناصر حزب الله اللبناني
عناصر حزب الله اللبناني

سياسي | 23 يوليو 2020 | إيمان حمراوي

قالت مصادر لبنانية إن "حزب الله" اللبناني اتخذ قراراً بالرد على القصف الإسرائيلي الذي استهدف موقعاً عسكرياً جنوب دمشق الاثنين الماضي، وأدى إلى مقتل أحد عناصره. وفق ما ذكرت صحيفة "الشرق الأوسط" اليوم الخميس.


ونعى "حزب الله" نعى ليلة الثلاثاء المقاتل، علي كامل محسن، الذي قتل جراء قصف إسرائيلي محيط مطار دمشق الدولي، حيث استهدفت 6 صواريخ على الأقل مواقع لقوات النظام وقوات موالية لإيران، ما أسفر عن مقتل 5 مقاتلين غير سوريين من الموالين لإيران، وإصابة 4 آخرين غير سوريين، وفق "المرصد السوري لحقوق الإنسان".

ونقلت وكالة "رويترز" عن منشقين من قوات النظام قولهما إن القصف استهدف بلدتي المقيليبة وزاكية قرب الكسوة، حيث ينتشر مقاتلو "حزب الله" اللبناني الموالي بإيران ومعهم فصائل مؤيدة لطهران.

وقال حسن نصر الله، الأمين العام لـ"حزب الله" في آب العام الماضي عقب قصف إسرائيلي استهدف منزلاً في سوريا، وأدى إلى مقتل اثنين من عناصره "إن لديهم التزاماً واضحاً بأنه إذا قتلت إسرائيل أياً من عناصره في سوريا، سيرد على القتل في لبنان وليس في مزارع شبعا".

اقرأ أيضاً: قصف إسرائيلي يستهدف موقعاً عسكرياً جنوب دمشق

وفي الـ 10 من شهر تموز الحالي تعرّض رتل عسكري تابع لإيران في دير الزور، لقصف بطيران مجهول الهوية أدى إلى مقتل 35 عنصراً، بينهم قياديان، إضافة إلى احتراق عدد كبير من الآليات العسكرية. وفق وكالة "الأناضول" للأنباء.

وفي منتصف أيار الماضي قال نصر الله تعليقاً على الهجمات الإسرائيلية، إن "حزب الله" لن ينسحب من سوريا نتيجة الضربات الجوية الإسرائيلية، متهماً إياها بمهاجمة "كل ما يرتبط بتصنيع الصواريخ" في المنطقة.

وترى إسرائيل في وجود "حزب الله" وإيران في سوريا تهديداً استراتيجياً لها، إذ أكد وزير الدفاع الإسرائيلي نفتالي بينيت، في نيسان الماضي أن الجيش الإسرائيلي يعمل من أجل إخراج طهران من سوريا.

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة. موافق