دير الزور: ضحايا بانفجار دراجة نارية في مدينة البصيرة

دير الزور: ضحايا بانفجار دراجة نارية في مدينة البصيرة
دير الزور: ضحايا بانفجار دراجة نارية في مدينة البصيرة

أخبار | 22 مايو 2020

روزنة|| قُتل وجرح عدد من المدنيين جراء انفجار دراجة نارية مفخخة في مدينة البصيرة الخاضعة لسيطرة قوات سوريا الديمقراطية "قسد" شمالي دير الزور. 

 
وذكرت وكالة "سانا"، أن دراجة نارية مفخخة كانت مركونة مساء أمس الخميس، وسط سوق مدينة البصيرة، انفجرت وتسببت بمقتل وإصابة عدد من المدنيين.
  
من جهته قال "المرصد السوري لحقوق الإنسان" المعارض، إن طفلاً قتل وأصيب أكثر من 15 شخصاً بينهم نساء وأطفال، جراء انفجارين متتاليين استهدفا سوق مدينة البصيرة، حيث انفجرت عبوة ناسفة، وتبعها انفجار آخر ناتج عن دراجة نارية مركونة، ما تسبب في وقوع خسائر بشرية بعدما تجمع المدنيون لتفقد خسائر الانفجار الأول.
 
في الأثناء وقع انفجار بعبوة ناسفة في مدينة هجين الخاضعة لسيطرة "قسد" في ريف دير الزور الشرقي، استهدفت آلية تابعة لـ"قسد"، ما أدى إلى إصابة عنصر في صفوفها.

اقرأ أيضاً: مسؤول إسرائيلي: إيران بدأت بإخلاء قواعدها في سوريا
 
وعثر أهالي بلدة الشحيل منذ يومين على جثة شاب مقطوع الرأس ملقى قرب قناة الري، بعد  ساعات من اختطافه، وهو عنصر سابق في صفوف "قسد".
 
وتشهد مناطق "قسد" بشكل دائم انفجارات بعبوات ناسفة أو هجمات، ما يسفر عن مقتل مدنيين، وعناصر من "قسد"، حيث تتهم "الإدارة الذاتية" خلايا تنظيم "داعش" بشن هجمات وزراعة عبوات ناسفة في مناطقها.
 
ودائماً ما تشير وكالة "أعماق" التابعة لتنظيم "داعش" الإرهابي إلى عمليات استهداف لـ"قسد" في مناطقها في كل من دير الزور والرقة والحسكة، خلال الفترة الماضية.
 
وكان تنظيم "داعش" انتهى نفوذه في آخر معاقله ببلدة الباغوز شرقي دير الزور في آذار عام 2019 من خلال عمليات عسكرية لـ"قسد" بدعم من التحالف الدولي لمكافحة "داعش" بقيادة الولايات المتحدة.

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة. موافق