إسطنبول: إلقاء القبض على مشتبه بهم في قتل فتاة سورية

إسطنبول: إلقاء القبض على مشتبه بهم في قتل فتاة سورية
أخبار | 03 مايو 2020
ألقت السلطات التركية القبض على عدد من الأشخاص مشتبه بهم بجريمة قتل الشابة السورية، راما قربالي، في مدينة إسطنبول منذ أيام.
 
وأصدرت ولاية إسطنبول، أمس السبت، بياناً حول مقتل الشابة قربالي، 17 عاماً، برصاص شبان أتراك كانوا دخلوا بعراك قرب منزلها في حي "يني بوسنا" الخميس الماضي.
 
وأوضحت الولاية، أنه تم اعتقال 10 أشخاص من المشتبه بهم مع 3 بنادق في منطقة اسنيورت، والجهود جارية لاعتقال اثنين آخرين من المشتبه بهم الفارين.
 

وقال شقيق الفتاة في تسجيل مصوّر أنّ أخته لقيت حتفها جراء تلقيها طلقاً نارياً، بعدما سمعت أصوات إطلاق النار فظنّت أنها ألعاب نارية فخرجت إلى شرفة المنزل لتشاهدها إلا أنّ إحدى الرصاصات أصابتها خلال اشتباك بين شباب أتراك في الحديقة التي تقابل منزلهم، وذلك قبيل الإفطار.
 

  اقرأ أيضاً: بذريعة الإرهاق... الشرطي التركي يبرّر سبب قتله علي العساني في أضنة 

وكانت السلطات التركية ألقت القبض على شرطي تركي الأسبوع الفائت، قتل شاباً سورياً، 19 عاماً، خلال ملاحقته إياه في إحدى شوارع مدينة اضنة التركية، لعدم إبرازه هويته "الكيملك"، وبرّر الشرطي قتل الشاب خلال الإدلاء بإفادته، بأنه لم يكن ينوي قتله، لكن يده انزلقت على زناد السلاح بالخطأ.
 
وتستضيف تركيا نحو 3.5 مليون لاجئ سوري، موزعين على مدن وبلدات في مناطق متفرقة من البلاد، أبرزها: "عينتاب، هاتاي، أورفا، واسطنبول"، فيما يعيش 250 ألف منهم في مخيمات قريبة من الحدود التركية مع سوريا جنوب البلاد، حيث فرّ معظمهم هربًا من الحرب الدائرة في بلادهم

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة. موافق