الصليب الأحمر الدولي: مستعدون لمساعدة سوريا في مكافحة "كورونا"

الصليب الأحمر الدولي: مستعدون لمساعدة سوريا في مكافحة "كورونا"
أخبار | 24 مارس 2020

قالت اللجنة الدولية للصليب الأحمر إنها تتّخذ إجراءات لمنع تفشي فيروس كورونا في مخيم الهول بالحسكة، وأكدت استعدادها لتقديم المساعدة في مناطق أخرى من سوريا بعد الإعلان عن تسجيل إول إصابة بالفيروس.

 
 وصرّحت روث هيذرنكتون لصحيفة "نوفوستي": إن "مشفاهم الميداني يواصل العمل في مخيم الهول شمال شرقي سوريا، حيث بدأ باتخاذ الإجراءات الوقائية اللازمة للحماية من انتشار الفيروس المستجد". 
 
وأضافت أن "اللجنة الدولية للصليب الأحمر مستعدة لتقديم الدعم الممكن لمراكز الحجر الصحي ومراكز الطوارئ في سوريا، فضلا عن دعم مختلف التدابير الوقائية ضد COVID-19".
 
اقرأ أيضاً: تطورات "كورونا" لحظة بلحظة... تعرف إليها

وأشارت الصحيفة الروسية إلى أنّ إدارة مخيم الهول فرضت قيوداً على الحركة للحد من تجمعات اللاجئين، البالغ عددهم نحو 72 ألف لاجئ معظمهم من النازحين وعائلات مقاتلي تنظيم "الدولة الإسلامية" الإرهابي.
 
وأعلنت حكومة النظام السوري منذ يومين عن تسجيل أوّل إصابة بفيروس كورونا لفتاة قادمة من خارج البلاد، تبلغ من العمر 20 عاماً. في ظل  انتشار أنباء عن تجاوز أعداد الإصابات لـ 3 آلاف شخص، والوفيات لـ 500 حالة في مناطق مختلفة من سوريا.
 
من جهتها أقرت وزارة الداخلية لدى النظام بإغلاق جميع المعابر الحدودية مع لبنان، ومعبركسب مع تركيا كإجراء وقائي لمنع تفشي الفيروس. بعد سلسلة إجراءات أخرى كإغلاق المطاعم والأماكن العامة والمدارس والجامعات والحد من الحركة التجارية.


نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة. موافق