نشر منظومة "حصار" التركية في إدلب… تعرف إليها 

نشر منظومة "حصار" التركية في إدلب… تعرف إليها 
أخبار | 03 مارس 2020
كشف رئيس مؤسسة الصناعات الدفاعية التركية، إسماعيل دمير، أن منظومة الدفاع الجوي "حصار"، سيتم نشرها في منطقة "درع الربيع" في إدلب، خلال أسبوع.

وقال دمير، في تصريحات لقناة "سي إن إن" التركية، إنه سيتم تركيب المنظومة الصاروخية التركية، خلال الأسبوع المقبل، مضيفا أن ذلك سيضيف نقلة نوعية للدفاعات الجوية التركية في العمليات الجارية في شمال سوريا، وكشف أن أعمال البحث والتطوير، تجري للطائرات المسيرة المسلحة، وستعمل هذه الطائرات بشكل مستقل عن نظام الملاحة عبر الأقمار الصناعية.

ولفت إلى أن تركيا، اكتسبت زخما كبيرا في صناعاتها الدفاعية، وخاصة الطائرات المسيرة، التي يجري تطويرها بشكل أفضل، مشيرا إلى أن إحداها جرى إسقاطها خلال قيامها بعملياتها بإدلب.

وكان الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، قال في وقت سابق، إن بلاده ستنشر منظومة الصواريخ "حصار" محلية الصنع بالسرعة القصوى على الحدود السورية، لتعزيز القدرات الدفاعية.

مميزات منظومة "حصار"

يقول موقع "ميسيل ديفينس أدفوكسي" الأمريكي، إن "حصار"، هي منظومة صاروخية، قصيرة ومتوسطة المدى، مجهزة بصواريخ "أرض - جو" مداها 15 كم، ويوجد منها نسخة تحمل اسم "حصار - أو"، مداها 25 كم.

ويمكن إطلاق تلك الصواريخ، عاموديا، من منصة إطلاق محمولة على مركبات متحركة، وهي مجهزة برؤوس حربية شديدة الانفجار، تتعقب الهدف بواسطة نظام رؤية بالأشعة تحت الحمراء وأشعة الليزر، بحسب الموقع الأميركي.

اقرأ أيضاً: الرجل الثاني لروسيا… تعيين قائد جديد للحملة العسكرية على إدلب

و لفت الموقع إلى أن تلك المنظومة تمثل أهمية استراتيجية كبيرة للجيش التركي، لأنها تستطيع العمل بصورة مستقلة، لمواجهة الأهداف الجوية، التي تحلق على ارتفاعات منخفضة، يصعب على وسائل الدفاع الجوية، بعيدة المدى، إسقاطها.

كما تحمل تلك المنظومة صواريخ "أرض - جو" قصير المدى، يمكنها إسقاط 5 أنواع من الأهداف المعادية، تشمل المقاتلات الحربية، والمروحيات، والطائرات المسيرة "الدرونز"، والصواريخ المجنحة، وصواريخ "جو - أرض"، التي تطلقها الطائرات ضد أهداف أرضية.

فيما يقول موقع "أسيلسان"، (موقع الشركة المصنعة للمنظومة الصاروخية التركية)، إن رادار، يمكنه التعرف على الأهداف الصديقة خلال الاشتباك مع أهداف معادية، مشيرة إلى أنه قادر على العمل على مدار الساعة في جميع الظروف الجوية.

بينما تستطيع صواريخ المنظومة "حصار" إسقاط أهدافها على بعد 15 كم، فإن النسخة "حصار - أو" تستطيع إسقاط الهدف الجوي المعادي، على بعد 25 كم، بحسب موقع الشركة المصنعة، ويذكر الموقع، إن زمن استجابتها للتهديدات المعادية، لا يتجاوز 4 ثوان، وهي الفترة بين رصد الهدف وإطلاق الصاروخ نحوه.

الكلمات المفتاحية
نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة. موافق