جريمة قتل وأصالة تدفع مليون جنيه لأهل المقتول

جريمة قتل وأصالة تدفع مليون جنيه لأهل المقتول
فن | 05 فبراير 2020
آلاء محمد| روزنة
دفعت الفنانة أصالة مبلغاً ماليا كبيراً لحماية ابنها من السجن بتهمة القتل، إذ قام نجلها خالد الذهبي بدهس شاب مصري في حادث سير في وقت سابق من عام 2018، ما أدى لمقتل الشاب والذي يدعى "هاني شاكر".


وسجلت شرطة المنطقة التي وقع فيها الحادث، بالقرب من أحد الشوارع المؤدية للجامعة الأمريكية، بلاغاً بإصابة شخص وهروب السائق.

وفي التحقيقات تبين أن السائق هو خالد الذهبي، فقام على الفور بتسليم نفسه للسلطات، ومن جانبهم رفض أهل الشاب المقتول الإدعاء على ابن الفنانة أصالة واعتبروا الحادث قضاء وقدر.

وقال خالد الذهبي الذي يحمل الجنسية الأمريكية خلال التحقيقات، أن القتيل تسبب بالحادث بعد أن قطع الطريق أمامه، وأضاف أنه حاول تفاديه ولكن الحادث وقع، أكد الذهبي عدم وجود أي معرفة سابقة بينه وبين الشاب.

وتمت إحالة نجل أصالة إلى المحكمة في تهمة القتل "الخطأ" الغير متعمد، وأُثبت تصالح الجاني مع عائلة المقتول في قاعة المحكمة، ودفعت أصالة مبلغاً قدره مليون جنيه مصري لعائلة المقتول.

ونشر موقع اليوم السابع المصري عن والد الشاب القتيل هاني شاكر، إن ابنه يعمل "دليفري" في أحد المطاعم، وأشار إلى أنه يعتبر هذه الحادثة قضاء وقدر.

وفي نهاية شهر كانون الثاني 2020 أصدرت محكمة جنح القاهرة قراراً بإخلاء سبيل المتهم خالد الذهبي، وانقضاء الدعوى بالتصالح.

وفي القانون المصري تنص المادة 238 على : " من تسبب خطأ فى موت شخص آخر بأن كان ذلك ناشئاً عن إهماله، أو رعونته أو عدم احترازه أو عدم مراعاته للقوانين، والقرارات و اللوائح و الأنظمة يعاقب بالحبس مدة لا تقل عن ستة أشهر، وغرامة لا تجاوز مائتي جنية، إضافة إلى أن قضايا القتل الخطأ تسقط بالتصالح"، حسب مقالاً نشره موقع اليوم السابع المصري بخصوص عقوبة القتل الخطأ.
 

 


نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة. موافق