إعلان حالة طوارئ صحية عالمية بسبب فيروس كورونا

إعلان حالة طوارئ صحية عالمية بسبب فيروس كورونا
صحة | 31 يناير 2020
أعلنت منظمة الصحة العالمية، مساء أمس الخميس، أن فيروس كورونا أصبح يمثل حالة طوارئ صحية عالمية، وذلك مع ظهور حالات إصابة في دول أخرى غير الصين.

وفي مؤتمر صحفي في جنيف، قال المدير العام للمنظمة، تيدروس أدهانوم غيبريسوس، إن "السبب الرئيسي ليس ما يحدث في الصين، وإنما ما يحدث في دول أخرى".

وبلغ عدد حالات الوفاة بسبب الإصابة بالفيروس في الصين 213 حالة وفاة، وقالت منظمة الصحة العالمية إن هناك 98 حالة إصابة في 18 دولة غير الصين، لكن لا حالات وفاة حتى الآن.

ووصل فيروس كورونا بعد انتشاره في عدد من الدول الأوروبية إلى الإمارات التي أعلنت، أول أمس الأربعاء، عن اكتشافها لأول حالة إصابة بفيروس "كورونا"، في حين نفت وزارة الصحة في "الحكومة المؤقتة" المعارضة، وجود أي حالة مصابة بالفيروس، بعد وفاة فتاتين في مدينة مارع بريف حلب الشمالي، اشتُبه بأنهما مصابتان بالفيروس، كما نفت أيضاً حكومة دمشق وجود أي إصابات بالفيروس.

اقرأ أيضاً: في مطار دمشق يُسأل المسافرون عن "كورونا": هل تعاني من ارتفاع حرارة؟

هذا وتعلن منظمة الصحة العالمية حالة الطوارئ عندما يتبين لها أن "حادثا معينا أصبح يشكل خطرا على الصحة العامة في دول مجاورة من خلال انتشاره عالميا".

وسبق أن أعلنت حالة الطوارئ الصحية العالمية 5 مرات كانت بسبب كل من:

أنفلونزا الخنازير، 2009: انتشر فيروس أتش1 أن 1 عبر العالم في 2009 وتسبب في وفاة أكثر من 200 ألف شخص.

شلل الأطفال، 2014: كان شلل الأطفال على وشك الانقراض في 2012، ولكنه تفشى في 2013 وهو ما دفع إلى إعلان حالة طوارئ مخافة أن تفشل حملة القضاء عليه.

زيكا، 2016: أعلنت منظمة الصحة العالمية تفشي فيروس زيكا حالة طوارئ عالمية بعد انتشاره الواسع في أمريكا اللاتينية بسبب الخطر الذي يشكله على الحوامل.

إيبولا، 2014 و2016: أعلن المرض القاتل حالة طوارئ عالمية مرتين. وأصاب في الفترة ما بين 2014 إلى 2016 أكثر من 30 ألف شخص قتل 11 ألفا منهم في غربي أفريقيا.

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة. موافق