خلال شهرين... نزوح أكثر من 300 ألف سوري من ريف إدلب

خلال شهرين... نزوح أكثر من 300 ألف سوري من ريف إدلب
أخبار | 03 يناير 2020

قال فريق "منسقو استجابة سوريا" اليوم الجمعة، إن عدد النازحين من الهجمات العسكرية للنظام السوري وروسيا على إدلب بلغ خلال الشهرين الماضيين أكثر من 300 ألف نسمة.

 
وأوضح الفريق في بيان على صفحته الرسمية في "فيسبوك"، إنه منذ مطلع تشرين الثاني 2019 وحتى 3 كانون الثاني 2020 بلغ عدد النازحين 55 ألف و664 عائلة، أي 328 ألف و418 نازح من ريف إدلب الجنوبي والجنوبي الشرقي جراء الهجمات العسكرية على المنطقة.
 
وحمّل الفريق المجتمع الدولي المسؤولية الكاملة تجاه ما يحصل في إدلب من اعتداءات، وتدهور في الأوضاع الإنسانية، محذراً من خروج الوضع الإنساني عم السيطرة، ودعا الأمم المتحدة ومجلس الأمن الدولي إلى اتخاذ خطوات عملية وملموسة لوقف التصعيد العسكري.

وتتعرض أرياف إدلب  لقصف مكثّف من قبل قوات النظام وروسيا، منذ أواخر نيسان الماضي، ما أسفر عن مقتل وإصابة عشرات المدنيين، ونزوح عشرات الآلاف، رغم أنها مشمولة بالاتفاق الروسي التركي الذي يتضمن إيقاف القصف على المنطقة.

وتندرج محافظة إدلب ضمن اتفاقية خفض التصعيد الذي توصلت له الدول الراعية لمؤتمر أستانة عام 2017، واتفاق المنطقة المنزوعة السلاح الموقع بين موسكو وأنقرة في أيلول عام 2018.
 
اقرأ أيضاً: دول غربية تطلب عقد جلسة في مجلس الأمن لوقف التصعيد على إدلب
 
وأعلنت الشبكة السورية لحقوق الإنسان، في وقت سابق، توثيق مقتل 86 مدنياً بينهم 21 طفلاً و18 امرأة بسبب القصف المكثف على محافظة إدلب، في الفترة الممتدة من 15 إلى 25  كانون الأول الماضي.
 
واتفق الرئيسان الأميركي دونالد ترامب والتركي رجب طيب أردوغان، على ضرورة وقف التصعيد في محافظة إدلب شمالي سوريا.
 
وأعلن البيت الأبيض، أمس الخميس، أن "الرئيسين اتفقا على ضرورة تخفيف التوتر في إدلب من أجل حماية المدنيين"، وذلك بعد تصعيد مكثف قتل فيه ثمانية مدنيين وأصيب أكثر من خمسة عشر آخرين بصواريخ عنقودية في سرمين شرقي إدلب.
 
وزير الداخلية التركي سليمان صويلو،  صرّح أمس، أن تركيا اتخذت سلسلة تدابير حيال موجة لجوء من محافظة إدلب شمالي سوريا باتجاه الحدود التركية.
 
وقال صويلو في كلمة ألقاها في ولاية هاتاي، إن نحو 250 ألف سوري تجهوا نحو الحدود التركية، موضحاً أن تركيا اتخذت بعض التدابير ووضعت خططاً حول المكان الذي يمكن استقبال فيه هذا العدد إضافة إلى الإجراءات الإنسانية.
 

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة. موافق