بهذه الطرق يمكن الربح من إنشاء قناة "يوتيوب"

بهذه الطرق يمكن الربح من إنشاء قناة "يوتيوب"
أخبار | 15 نوفمبر 2019
روزنة| بات إنشاء المحتوى في موقع التدوين المرئي "يوتيوب" مهنةً مستقلّة، وانتشر الآلاف من "اليوتيوبرز" حول العالم، ولكن هؤلاء لا يعملون بشكلٍ مجّاني، بل يمكن تحقيق الربح من يوتيوب.

ويسعى الكثير إلى كسب المال من "يوتيوب" بعد نشر القناة والحصول على مشاهدات، وفي هذا التقرير، توضّح "روزنة" طرق الحصول على متابعين وحصد مشاهدات للربح من "يوتيوب".

الربح من "يوتيوب"

حتّى يتمكّن الشخص من تحقيق الربح من "يوتيوب" يجب عليه أوّلاً إنشاء قناة مكتملة المعلومات، والبدء بالنشر المنتظم عليها، بشرط أن تكون الفيديوهات لا تنتهك معايير يوتيوب مثل المحافظة على حقوق النشر وعدم بث مشاهد عنف أو تهديد أو مشاهد تعرِّ.

بعد تأسيس القناة والنشر المنتظم عليها، يضع مسؤولو "يوتيوب" آلية للبدء بمنح المال لصحاب القناة، ومن أهم الشروط حتّى يتم النظر فيما إذا كانت القناة قابلة للربح، أن يكون فيها 1000 مشترك على الأقل، إضافة لضرورة حصدها 4 آلاف ساعة مشاهدة حقيقية كحد أدنى في آخر 12 شهرًا، وكذلك أن تكون ضمن الدول المعتمدة من يوتيوب.

بعد تحقيق عدد المشتركين وكميّة المشاهدات، يجب على الشخص أوّلًا إنشاء حساب على موقع Google ADsense وهو موقع تطبيق يتم ربطه بالمدوّنة أو قناة "يوتيوب" من أجل تلقّي الإعلانات المدفوعة ويجب ربطه على ذات البريد الالكتروني الذي تم تأسيس قناة "يوتيوب" عليه، من أجل البدء بتلقّي الإعلانات المدفوعة.

https://www.google.com/intl/ar/adsense/start/#/?modal_active=none

بعد ذلك ينبغي على صاحب القناة، التقدّم بطلب إلى "برنامج شركاء يوتيوب" المعروف باسم "YYP" وذلك مباشرةً من خلال صفحة إدارة القناة.

خلال فترة شهر، تدرس إدارة يوتيوب طلب المتقدّم، وتفحص محتوى القناة ومدى مطابقتها للمعايير، ثم تقرّر ما إذا كانت توافق على البدء بدخول المتقدّم في سوق الإعلانات أم لا، وفي حال تمّت الموافقة بإمكان الشخص تلقّي الإعلانات عبر المحتوى المنشور على صفحته والبدء بتحقيق الربح، حيث تتواصل معه عبر البريد الالكتروني المرتبط بقناة اليوتيوب من أجل تلقّي إشعار عند استيفاء الحد الأدنى والموافقة على إدخال قناتك لتتلقّى الربح، أما أبرز طرق تحويل الأموال فيمكن مشاهدتها هنا:

https://support.google.com/youtube/answer/2375433?hl=ar

الحصول على مشاهدات ومشتركين لقناة "يوتيوب"

على الرغم من أن شروط الربح من يوتيوب تبدو بسيطة ولكنّها في حقيقة الأمر ليست كذلك، ومن أكثر الأمور التي بحاجة لعمل منتظم هو حصد عدد المتابعين المطلوب وعدد ساعات المشاهدة الحقيقية المطلوبة، وفي هذا السياق، يوجد مجموعة نصائح تساعد على جلب متابعين جدد ومشاهدات إضافية ومنها:

ـ المعيار الأول لانتشار القناة هو المحتوى الذي تقدّمه، لذلك يجب دراسة فكرة القناة ومحتواها بشكلٍ متأنٍ، هل هي قناة تعليمية؟ تكنولوجية؟ رياضية؟ ما هو المحتوى الجديد فيها؟ كيف سوف تجذب الجمهور؟.. الإجابات على هذه الأسئلة قد تجعلك تخرج بفكرة محتوى فريد، وكذلك طريقة تقديم الفكرة.

ـ في الفترة الأولى احرص على النشر المنتظم (فيديو كل أسبوع) حتّى لو لم تحصل على متابعين من أول فيديو أو اثنين، لأن القناة تحتاج للانتظام بالنشر والصبر.

ـ تفاعل مع القنوات التي تقدّم محتوى مشابه، ولكن ليس بطريقة مزعجة عبر دعوة المستخدمين للاشتراك في القناة بشكلٍ مستفز، بل يمكن تقديم إضافة علمية حول موضوع الفيديو المنشور على صفحات مشابهة.

ـ يجب أن ينتبه مؤسّس القناة إلى ضرورة الالتزام بمعايير "يوتيوب" مثل عدم استخدام فيديوهات تعود حقوقها لقناة أخرى أو عدم بث محتوى عنيف أو خطاب كراهية، لأن "يوتيوب" سوف يعاين محتوى الصفحة ولن يوافق على اعتمادها كقناة تحقّق الأرباح إذا لاحظ انتهاك صاحبها للمعايير، وبالإمكان الاطلاع على معايير يوتيوب كاملًا من هنا:
https://www.youtube.com/intl/ar/about/policies/#community-guidelines

ـ لا بد من تحمّل مسؤولية نشر القناة بشكلٍ منفرد، على مجموعات "فيسبوك" والصفحات والمنتديات في نفس مجال القناة وإخبار الأصدقاء للمساعدة في الترويج.

الربح من الإعلانات على "يوتيوب"

عند انتشار القناة بشكلٍ واسع، يمكن تحقيق ربحٍ إضافي بعيدًا عن آلية "يوتيوب" مثل الترويج لمنتجات تجارية خلال الفيديوهات بعد التنسيق مع شركات أو أصحاب منتجات تجارية والترويج لها داخل الفيديو، كما يمكن أيضًا الترويج المدفوع لقنوات يوتيوب أخرى جديدة، إذا كانت تحمل محتوى مطابق لمعايير يوتيوب عبر دعوة المشاهدين للاشتراك بها، وهذه الطرق تزيد الربح من مصادر متعدّدة من الإعلانات.

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة. موافق