سوريا الديمقراطية: لم نتصل برفعت الاسد!

سوريا الديمقراطية: لم نتصل برفعت الاسد!
الأخبار العاجلة | 27 مايو 2019

نفى كل من "قوات سوريا الديمقراطية" و"مجلس سوريا الديمقراطية" وجود أي قنوات اتصال تربطها برفعت الأسد عم الرئيس السوري بشار الأسد المقيم في باريس، وقالت إن الأنباء التي تم تداولها حول اتصالات جرت بيننا وبين رفعت الأسد عارية عن الصحة.

نفى الرئيس المشترك لمجلس سوريا الديمقراطية والإدارة الذاتية في الشمال السوري رياض درار في اتصال هاتفي مع إذاعة روزنا بشكل قطعي الأنباء التي تداولتها مواقع ومراصد سورية إعلامية سورية، حول اتصالات جرت بين المجلس وبين رفعت الأسد عم رئيس النظام السوري بشار الأسد.
 
وذكر موقع سوري محلي إن اتصالات مكثفة تجري بين، رفعت الأسد، مع إلهام أحمد، رئيس الهيئة ‏التنفيذية في مجلس سوريا الديمقراطي بغية قبول عرض للتحالف بين الطرفين‎.‎
 
ونقل موقعان سوريان أنباء تحدثت عن دفع أمريكي للإدارة الذاتية باتجاه تعاون وثيق مع “التجمع الديمقراطي الموحد”، الذي يتزعمه “رفعت الأسد”، والسماح له بالعمل ضمن مناطق الشمال والشرق السوري.
 
المصادر قالت إن مجلس سورية الديمقراطية أصدر مجموعة من التعليمات لقياداته والمجالس التابعة له بتسهيل عمل "جمعة الفرسان الخيرية" التي تتبع للتجمع الديمقراطي، وعمم على قياداته بشكل سرّي على ضرورة التعامل والتعاطي الإعلامي بشكل إيجابي من أنشطة هذه الجمعية.
 
ونقل الموقع المحلي عن قيادي كردي قوله: إن اتصال رفعت ‏الأسد مع إلهام أحمد تضمن إقناع الأكراد بالتحالف معه مُقابل أن يقدم لهم ما لم يقدمه ابن شقيقه بشار الأسد‏‎، الأمر الذي نفاه بشدة الرئيس المشترك للمجلس رياض درار الذي كشف في حديثه لروزنة أن الإدارة الذاتية تخلت عن مبدأ الفدرالية، وتبنت منذ فترة مبدأ اللامركزية، والحكم الذاتي.
 
وأشارت مصادر الموقع إلى أن رفعت الأسد يطمح بالوصول إلى الحكم خلفًا لبشار الأسد عبر استلامه هو أو ابنه ‏‏"ريبال" زمام الأمور مجددًا، ونفت "قوات سوريا الديمقراطية" وجود أي قنوات اتصال تربطها برفعت الأسد عم الرئيس السوري بشار الأسد.
 
وقال المكتب الإعلامي لهذه القوات المدعومة من واشنطن: "عمدت وسائل إعلام إلى نقل خبر مفاده وجود قنوات اتصال بين المدعو رفعت الأسد ومجلس سوريا الديمقراطية، واتفاق الطرفين على جملة من النقاط بمباركة التحالف الدولي، والترخيص لجمعية مشبوهة عائدة لرفعت الأسد لمزاولة عملها في مناطق الإدارة الذاتية تحت غطاء إنساني".
وأضاف: "نؤكد للرأي العام أن المتداول عبر وسائل الإعلام، عار عن الصحة جملة وتفصيلا ومن يروج أخبارا كهذه يسعى لتقويض جهود المجلس في مسعاه لحل الأزمة السورية عبر الحوار المجتمعي والتشاركية وفق مسارها السياسي".
 
يشار إلى أن “قوات سورية الديمقراطية”، لا تشارك في مفاوضات جنيف، بسبب رفض من أنقرة التي تعتبرها امتدادا لحزب العمال الكردستاني العامل في تركيا والمصنف على لوائح الإرهاب.

المقابلة كاملة مع السيد رياض درار الرئيس المشترك لمجلس سوريا الديمقراطية ⬇️
 
 

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة. موافق