"الإدارة الذاتية" الكردية ترُد على وزير دفاع النظام السوري

"الإدارة الذاتية" الكردية ترُد على وزير دفاع النظام السوري
أخبار | 19 مارس 2019

قالت "الإدارة الذاتية" الكردية، إن النظام السوري يؤكد "إصراره على سياسة القمع والعنف"، وذلك رداً على تهديدات أطلقها وزير الدفاع في حكومة النظام السوري.


وجاء رد "الإدارة الذاتية"، بعد تصريحات لوزير الدفاع في حكومة النظام، علي أيوب، أمس الاثنين، قال فيها إنه ستتم السيطرة على مناطق "قوات سوريا الديمقراطية" شمال وشمال شرقي سوريا، إما بالمصالحات أو بالقوة، على حد تعبيره.

وأضافت "الإدارة الذاتية" الكردية، في بيان نشرته وكالة (رويترز) أن "دمشق تريد التهرب من الحلول السلمية الديمقراطية للصراع السوري، وتصر على سياسة القمع والعنف".

وتشرف "الإدارة الذاتية"، على المناطق الخاضعة لسيطرة "قوات سوريا الديمقراطية" المدعومة من واشنطن، وتتكون من مجموعات مقاتلة أكبرها وأبرزها "وحدات حماية الشعب" الكردية.

إقرأ أيضاً: "سوريا الديمقراطية" تعلن التقدم في الباغوز شرقي دير الزور

ويجري مسؤولون أكراد محادثات مع النظام السوري منذ أشهر وتكثفت بعد إعلان الرئيس الأمريكي عن بدء سحب القوات الأميركية من سوريا من كانون الأول الماضي.

وكان "مجلس سوريا الديمقراطية" أعلن مؤخراً، أن المحادثات مع النظام السوري أسفرت عن اتفاق على "رسم خارطة طريق تقود إلى سوريا ديمقراطية لا مركزية"، في حين لم يعلق النظام السوري على ذلك.

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة. موافق