الجيش التركي ينتظر أمر أردوغان لبدء عملية في منبج وشرق الفرات

الجيش التركي ينتظر أمر أردوغان لبدء عملية في منبج وشرق الفرات
أخبار | 03 مارس 2019

أعلن وزير الدفاع التركي، خلوصي آكار، أن جيش بلاده بانتظار أمر الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، لإطلاق عملية عسكرية، في منبج وشرق الفرات في سوريا.


وأضاف آكار، في تصريحات نشرتها وكالة (الأناضول) اليوم الأحد، أن "القوات التركية على أهبة الاستعداد، وتنتظر أوامر رئيس الجمهورية أردوغان".

ولفت إلى أن "تركيا ليس لديها مطامع بأراضي البلدان المجاورة بل تحترم وحدتها، وفي مقدمتها سوريا والعراق، ولكنها لن تسمح بظهور أي ممر إرهابي شمال سوريا قرب الحدود التركية".

إقرأ أيضاً: روسيا تُحَضّر مسار سياسي جديد حول سوريا... ما الأهداف؟

وكان أردوغان، أعلن في 21 كانون الأول الماضي إرجاء إطلاق عملية عسكرية شرق الفرات، بسبب إعلان الرئيس الأميركي في 19 من الشهر نفسه، عن بدء سحب القوات الأميركية من سوريا.

وتسيطر "قوات سوريا الديمقراطية"، المكونة من مجموعات مقاتلة أبرزها "وحدات حماية الشعب" الكردية، على مدينة منبج في ريف حلب الشرقي وعلى مناطق واسعة شمال شرقي سوريا قرب الحدود التركية.

وتعتبر تركيا وحدات حماية الشعب الكردية، تنظيماً إرهابياً تابعاً لـ "حزب العمال الكردستاني" (بي كي كي)، المصنف كتنظيم إرهابي في تركيا وأمريكا والاتحاد الأوروبي، وغيرها.

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة. موافق