الفيلم السوري "عن الآباء والأبناء" في نهائيات الأوسكار

الفيلم السوري "عن الآباء والأبناء" في نهائيات الأوسكار
أخبار | 23 يناير 2019

أعلن المخرج السوري طلال ديركي ترشّح فيلمه "عن الآباء والأبناء" للقائمة النهائية لجائزة الأوسكار عن فئة أفضل فيلم وثائقي طويل، للعام الثاني على التوالي.

 
وقال المخرج السوري على صفحته الرسمية على "فيسبوك"، أمس الثلاثاء، " ها نحن اخيراً،كل الإجهاد قد ذهب، ونحن مرشحون إلى الأوسكار من أجل افضل فيلم وثائقي" مضيفاً، " إنها أكبر لحظة في مهنتي كمخرج أفلام، وهي بداية جديدة لي".
 
 
"الآباء والأبناء" هو إنتاج سوري ألماني لبناني مشترك، يتحدث خلال 99 دقيقة عن عائلة سورية انضم معيلها إلى "جبهة النصرة، وثم لحق به أطفاله، وأكبرهم عمره 13 عاماً، إذ يروي المعاناة النفسية للسوريين في إدلب، بتفاصيل يومية لمدة عامين.
 
ويتمحور الفيلم حول الأطفال الذين يتغذون على مشاهد العنف، فضلاً عن مشاركتهم في التدريبات العسكرية، من أجل تحقيق حلم الأب في تأسيس "خلافة إسلامية".

اقرأ أيضاً: الطفل السوري "زين".. ينال جائزة أفضل ممثل بأنطاليا

ويعتبر فيلم "الآباء والأبناء" جزء من ثلاثية بعنوان "سوريا والحرب" بدأها بفيلم "العودة إلى حمص" عام 2013،  ثم فيلم "عن الآباء والأبناء"، حيث أشار ديركي في وقت سابق إلى أن "الفيلم يلقي الضوء على الطفل الذي يتربي على العنف ويستنشق رائحة الدم، ما يحدد اختياره الوحيد في أن يكون متطرفاً، فيما سيكون الجزء الثالث بحسب ديريك عن "سوريا بعد الحرب".
 
وصرّح ديريك في مهرجان الجونة العام الماضي، أن " الفيلم لا يتناول الشأن السوري فحسب، لأن ما قد يفعله الشخص المتشدد دينيا في ابنه يمكن أن يحدث في أفغانستان أو ليبيا أو أي دولة، الفيلم هدفه تربوي وليس سياسياً".
 
وحاز فيلم المخرج السوري ديريك على جائزة أفضل فيلم وثائقي في مهرجان "صن دانس" السينمائي الدولي عام 2018، كما عرض في مهرجان الجونة السينمائي بدورته الثانية أيلول الماضي، لينال جائزتين " نجمة الجونة لأفضل فيلم عربي طويل"، و"النجمة الفضية لأفضل فيلم وثائقي طويل".
 
كما ترشح فيلم "كفرناحوم" للمخرجة اللبنانية نادين لبكي لجائزة الأوسكار، عن فئة أفضل فيلم غير ناطق باللغة الإنكليزية، وهو فیلم درامي واقعي یسلط الضوء علی "زین" الطفل السوري اللاجئ البالغ من العمر 12 عاماً، مكتوم القید الذي یتمرد علی الواقع الذي یعیشه،  ویسعی بکل الطرق للحصول علی أبسط حقوقه، لذا یقرر رفع دعوی قضائیة ضد أهله لأنهما أنجباه.
 
 
 

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة. موافق