النظام السوري يعمم 600 ألف اسم للالتحاق بـ"خدمة العلم"

النظام السوري يعمم 600 ألف اسم للالتحاق بـ"خدمة العلم"
أخبار | 05 ديسمبر 2018

واصل النظام السوري تعميم أسماء شباب للالتحاق بالخدمة لدى جيش النظام السوري، إذ وصل عدد الأسماء المطلوبة إلى 600 ألف، وفق مصدر في شعبة التجنيد بدمشق لروزنة.


ونقل مراسل روزنة في دمشق، كرم منصور، عن مصدر في شعبة تجنيد بدمشق، (فضل عدم كشف اسمه)، قوله اليوم الأربعاء، إن "عدد المعممة أسماؤهم للالتحاق بجيش النظام السوري وصل إلى 600 ألف شخص".

وأضاف ان "شعب التجنيد أوقفت خلال الأسابيع الماضية منح ورقة مهلة السفر للمغادرين إلى خارج سوريا، قبل أن تقوم بإعادة العمل فيها بعد تعميم الأسماء الجديدة".

اقرأ أيضاً: مسرحو الدورة 102 .. "حماة ديار" منتهو الصلاحية

وذكر مصدر من مديرية الهجرة والجوازات بدمشق لروزنة، أن "الأسماء التي تم شطبها بموجب مرسوم العفو تم تكليفها من جديد بالقوائم الجديدة التي صدرت خلال الأسبوعين الماضيين".

وكانت وزارة الدفاع في حكومة النظام السوري، قالت الشهر الماضي إن مرسوم العفو، الذي أصدره رئيس النظام السوري بشار الأسد، في الـ 7 من تشرين ثاني الماضي يقضي بشطب أسماء المطلوبين للاحتياط.

ولفت مراسل روزنة في دمشق نقلاً عن مصادر أهلية، إلى أن "إدارة التجنيد العامة عممت أيضاً أسماء المهجرين، الذين تم ترحيلهم من الغوطتين الغربية والشرقية والزبداني التل ومضايا إلى شمال سوريا على أنهم مطلوبون للخدمة في جيش النظام".

اقرا أيضاً: لعبة دعوات الاحتياط.. أرق دائم للشباب السوريين وأهلهم

وقامت دوريات للشرطة العسكرية برفقة المختار، وأمين الفرق الحزبية بتبليغ الأهالي في تلك المناطق بأن أولادهم المهجرين مطلوبون للالتحاق بجيش النظام، وأبلغوهم أنه في حال كان الشخص المطلوب مفقوداً، فتجب توفيته والحصول على شهادة وفاة، ومراجعة شعب التجنيد الخاصة، وفق المصادر.

يشار إلى أن أجهزة النظام السوري الأمنية والشرطة العسكرية واصلت منذ سنوات، تنفيذ مداهمات للمنازل والأسواق وفي أماكن العمل والساحات العامة والحدائق لاعتقال الشباب وسوقهم إلى الخدمة العسكرية.

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة. موافق