واشنطن تعاقب أفراداً وكيانات توفِّر النفط للنظام السوري

واشنطن تعاقب أفراداً وكيانات توفِّر النفط للنظام السوري
أخبار | 21 نوفمبر 2018

أعلن مسؤولون أمريكيون أن بلادهم فرضت عقوبات على أفراد من جنسيات مختلفة وكيانات إيرانية وروسية توفِّر النفط للنظام السوري.


وذكر المسؤولون في تصريحات صحفية، نشرتها وكالة (رويترز)، اليوم الأربعاء، أن العقوبات شملت ستة أفراد وثلاثة كيانات بهدف تفكيك شبكة إيرانية روسية توفر الملايين من براميل النفط للنظام السوري وتمول جماعتي حماس وحزب الله المسلحتين".

وأضافوا أن "روسيا سهلت تسليم النفط من إيران إلى سوريا وجرى استخدام مجموعة مختلفة من الآليات في محاولة لإخفاء الشحنات والمدفوعات المتعلقة بالنفط".

اقرأ أيضاً: ضغوط اُممية على روسيا لتشكيل اللجنة الدستورية

وقال وزير الخزانة الأمريكي ستيفن منوتشين، في تصريحات نشرتها (رويترز) "نتحرك اليوم ضد مخطط معقد تستخدمه إيران وروسيا لدعم نظام الرئيس السوري بشار الأسد ولتوفير الأموال للنشاط الإيراني الخبيث"، مضيفاً أن "مسؤولي البنك المركزي الإيراني مستمرون في استغلال النظام المالي العالمي".

وذكرت وزارة الخزانة في بيان أن من بين المستهدفين المواطن السوري محمد عامر الشويكي وشركته جلوبال فيجن جروب ومقرها روسيا، والمواطن السوري حاج عبدالناصر والمواطن اللبناني محمد قاسم البزال والمواطن الروسي أندريه دوجاييف والمواطنين الإيرانيين رسول سجاد وحسين يعقوبي مياب.

ومن شأن العقوبات الأمريكية عزل المعاقبين فعلياً عن النظام المالي العالمي وتجميد أصول لهم تحت الاختصاص القضائي الأمريكي، فضلاً عن تحذير المؤسسات غير الأمريكية من التعامل معهم.

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة. موافق