دير الزور.. المدنيون يحاولون النزوح وضربات مكثَّفة للتحالف

دير الزور.. المدنيون يحاولون النزوح وضربات مكثَّفة للتحالف
أخبار | 18 نوفمبر 2018

سقط قتلى وجرحى مدنيون، نتيجة ضربات جديدة ومكثفة للتحالف الدولي على قرية بريف دير الزور الشرقي، خاضعة لسيطرة تنظيم الدولة الإسلامية "داعش"، بالتزامن مع محاولات المدنيين للنزوح من تلك المناطق.


وذكر مراسل روزنة في دير الزور، سارية الديري، أنه سقط عشرات القتلى والجرحى المدنيين نتيجة ضربات التحالف الدولي استهدفت أمس السبت قرية البقعان قرب هجين بريف دير الزور الجنوبي الشرقي.

وأوضح أن "المنطقة التي استهدفت أمس بقصف التحالف، يعيش فيها عائلات من أبناء البقعان ونازحون من قرىً مجاورة بينها الشعفة الباغوز والسوسة".

اقرأ أيضاً: "سوريا الديمقراطية" تستأنف هجوماً برياً على "داعش"

ولفت مراسلنا إلى أن "تنظيم داعش لا يسمح للمدنيين بالنزوح من مناطق سيطرته بريف دير الزور الشرقي، الأمر الذي يجعل عشرات آلاف المدنيين هناك عرضة للقتل بحال تواصل قصف التحالف".

وتقود الولايات المتحدة الأمريكية التحالف الدولي لمحاربة تنظيم "داعش" وبدأ عملياته في سوريا عام 2014، ويدعم التحالف "قوات سوريا الديمقراطية" المكونة من جماعات مقاتلة أبرزها "وحدات حماية الشعب" الكردية.

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة. موافق