وزير خارجية العراق يزور دمشق للقاء الأسد

وزير خارجية العراق يزور دمشق للقاء الأسد
أخبار | 14 أكتوبر 2018

وصل صباح اليوم الأحد، وزير الخارجية العراقي، إبراهيم الجعفري، إلى دمشق في زيارة يلتقي خلالها مسؤولين في النظام السوري.


وذكرت وكالة (سانا) السورية للأنباء، أن الزيارة تأتي بدعوة من وزير الخارجية (في حكومة النظام السوري) وليد المعلم.

وأضافت أن "الجعفري سيبحث خلال اللقاءات سبل تعزيز العلاقات الثنائية بين سوريا والعراق إضافة إلى استعراض القضايا الإقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك".

وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية العراقية أحمد محجوب في بيان، إن الجعفري سيلتقي خلال الزيارة برئيس النظام السوري بشار الأسد وكبار المسؤولين السوريين.

اقرأ أيضاً: دير الزور.. تنظيم "داعش" يخطف مدنيين ويعدم عدداً منهم

وكانت آخر زيارة للجعفري إلى دمشق في آذار 2015، إذ أعلن حينها أنه بحث مع مسؤولين لدى النظام السوري ملف الإرهاب وقضايا ذات اهتمام مشترك.

والتقى المعلم الشهر الماضي بوزير الخارجية البحريني خالد بن أحمد آل خليفة على هامش اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة، وقال الوزير البحريني إن اللقاء يأتي ضمن الحراك العربي لحل الأزمة السورية، على حد تعبيره.

يشار إلى أن الجامعة العربية جمَّدت عضوية سوريا في 2011 على خلفية انطلاق الثورة السورية المطالبة بإسقاط النظام وما تلاها من عمليات عسكرية شنها جيش النظام على المدن والبلدات، وبقي مقعد سوريا في الجامعة فارغاً باستثناء القمة العربية في 2013، إذ جلس حينها رئيس الائتلاف الوطني المعارض معاذ الخطيب على مقعد سوريا.

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة. موافق