بعد "إس300".. نتنياهو يعتزم لقاء بوتين لبحث التنسيق بسوريا

بعد "إس300".. نتنياهو يعتزم لقاء بوتين لبحث التنسيق بسوريا
أخبار | 07 أكتوبر 2018

أعلن رئيس وزراء الاحتلال الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، أنه سيلتقي الرئيس الروسي فلاديمير بوتين "قريباً" لبحث التنسيق الأمني في سوريا، وذلك بعد أيام من تسليم روسيا منظومة صواريخ "إس300" إلى النظام السوري.


وقال نتنياهو، خلال اجتماع لحكومة الاحتلال، اليوم الأحد، إنه تحدث هاتفياً مع بوتين، وأضاف "اتفقنا على الالتقاء قريباً لمواصلة التنسيق الأمني المهم بين جيشينا".

ولفت إلى أن "إسرائيل ستعمل دوما على منع إيران من ترسيخ وجودها عسكرياً في سوريا ونقل الأسلحة الفتاكة إلى حزب الله في لبنان".

اقرا أيضاً.. إسرائيل: نستطيع التغلب على "إس300" وعملياتنا في سوريا متواصلة

وكانت روسيا قررت تسليم النظام السوري منظومة الدفاع الجوي "إس300" على خلفية إسقاط الطائرة الروسية "إيل-20" وعلى متنها 15 عسكرياً روسياً قتلوا جميعاً"، بصاروخ مصدره جيش النظام السوري، في الـ 17 من أيلول الماضي.

وحمّلت موسكو إسرائيل مسؤولية إسقاط طائرتها، وقالت إن اسرائيل أبلغتها بالغارة قبل دقيقة فقط من شنَّها على اللاذقية، في وقت توعَّد الرئيس الروسي فلاديمير بوتين باتخاذ تدابير مضادة.

ونفَّذت إسرائيل خلال السنوات السبع الماضية عشرات الغارات على مواقع في سوريا، وقالت إسرائيل إن الغارات استهدف مواقع عسكرية تابعة لجيش النظام ولإيران وحزب الله.

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة. موافق