مسؤول أممي: إعادة إعمار سوريا ربما تستغرق أكثر من 50عاماً

مسؤول أممي: إعادة إعمار سوريا ربما تستغرق أكثر من 50عاماً
أخبار | 20 سبتمبر 2018

حذَّر المستشار لدى الأمم المتحدة أدما بينغ، النظام السوري من "استغلال الحرب على الإرهاب في قتل السوريين"، مشيراً إلى إن إعادة إعمار سوريا قد تستغرق أكثر من نصف قرن.


وأعرب بينغ، في مؤتمر صحفي في مقر الأمم المتحدة في نيويورك، أمس الأربعاء، عن "أمله في أن يتمكن السوريون من تحقيق المصالحة القائمة على المواطنة وليس على الانتماءات الدينية أو العرقية".

وأضاف "يحدوني الأمل ألا نرى شيعة أو سنة أو علويين، وإنما نرى سوريين يسعون معاً من أجل بلادهم"، كما أعرب عن أمله في أن "يلتزم الجميع بمنع وقوع فظائع وأعمال إبادة في سوريا".

اقرا ايضاً.. نصر الله: باقون في سوريا حتى إشعار آخر

وكان المبعوث الأممي إلى سوريا ستافان دي ميستورا، قدَّر تكلفة إعادة إعمار البنية التحتية في سوريا بحوالي 250 مليار دولار، فيما قدَّر النظام السوري تكلفة إعادة الإعمار بنحو 400 مليار دولار.

يشار إلى أن عدداً من الدول أبدت رغبتها بالمشاركة في عمليات إعادة الإعمار في سوريا، في وقت أعلنت الولايات المتحدة الأمريكية أنها ستشارك في إعادة الإعمار في حال وجود عملية سلام في سوريا تحت إشراف الأمم المتحدة.

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة. موافق