خيمة لاجئين سوريين تتصدر أسبوع الفن والموضة في لندن

خيمة لاجئين سوريين تتصدر أسبوع الفن والموضة في لندن
أخبار | 07 أغسطس 2018

تصدّر فستان مصنوع من خيمة كانت تقطنها عائلة سورية لاجئة في مخيم الزعتري بالأردن، فعاليات أسبوع "الفن والموضة" العربي الذي انطلق في مدينة لندن البريطانية مطلع الشهر الجاري.
 

 وحضر الافتتاح ممثل المفوضية في الأمم المتحدة للاجئين ببريطانيا، غونز الو فارغاس ليوزا.

 ويظهر الثوب الأبيض وعليه الشعار الأزرق منظمة اللاجئين التابعة للأمم المتحدة، وتنتهي أطرافه بحبال وأوتاد لتثبيت الخيمة.

وكانت مصممة الفستان هيلين ستوراي عرضته ضمن سابقاً في آذار الماضي ضمن فعاليات "الإغاثة والتطوير" في دبي.


وقالت ستوراي المصممة والباحثة البريطانية في مجال تصميم الأزياء حينها، إنهم يستخدمون الموضة للتعبير عن مسألة أكثر إلحاحاً، عن "أزمة تعنينا جميعاً".
 
وتابعت، "من المهم لي أن للثوب تاريخاً، وأنه فعلاً كان ملاذاً لعائلة" معتقدة أن هذه القصة هي التي تترك صدى في نفوس الجمهور.

اقرأ ايضاً: هل عرضَ مسلسل "روزنا" الواقع الحقيقي لمدينة حلب؟
 
ويعتبر مخيم الزعتري من أكبر مخيمات اللاجئين في العالم، إذا يضم أكثر من 80 ألف لاجئ سوري، منذ عام 2012، بعد اندلاع الثورة السورية،معظمهم من محافظات درعا والقنيطرة ودمشق وريفها وحمص، والذي أقيم حوالي 20 كم شرقي مدينة المفرق في محافظة المفرق شمال شرق الأردن.


نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة. موافق