الائتلاف السوري: التحالف الدولي أصبح مساهماً بقتل السوريين

الائتلاف السوري: التحالف الدولي أصبح مساهماً بقتل السوريين
أخبار | 14 يوليو 2018

أدان الائتلاف الوطني السوري ارتكاب طائرات "التحالف الدولي" مجزرة في ريف دير الزور، راح ضحيتها العشرات من المدنيين.

وقال "الائتلاف" في بيان نُشر على الموقع  الرسمي أمس، إن طائرات التحالف أغارت على معمل للثلج شرقي دير الزور، ما أسفر عن مقتل العشرات، دون توفر إحصائيات دقيقة، وسط ازدياد الأعداد (...) في ظل غياب الخدمات الطبية.

وأضاف "الائتلاف"، أن "التحالف الدولي لم يكتف بالاستسلام لفشله الذريع في حماية المدنيين من جرائم النظام السوري وروسيا والميليشيات الإيرانية، ولا عجزه عن تنفيذ القرارات الأممية بوقف قتل السوريين، بل أصبح مساهماً في ذلك".

وحمّل "الائتلاف" الدول المشاركة في التحالف الدولي بقيادة واشنطن المسؤولية القانونية الكاملة حول ما يحصل من جرائم وانتهاكات، مطالباً بفتح تحقيق فوري حول الأمر ومحاسبة المسؤولين، والتوقف عن استهداف المدنيين.

إقرأ أيضاً: ضحايا مدنيون بقصف للتحالف الدولي على شرق دير الزور

واعترف المتحدث باسم التحالف الكولونيل "شون ريان" أن قوات التحالف أو قوات شريكة يمكن أن تكون نفذت ضربات في المنطقة، مضيفاً أنهم سيقيّمون التقارير التي تتحدث عن سقوط ضحايا مدنيين جراء الغارات.

وكان مراسل روزنة في دير الزور "سارية الجبل"، أفاد أمس باستهداف طائرات يرجح أنها تابعة للتحالف الدولي ليلة الخميس _ الجمعة، معملاً للثلج في منطقة بين بلدتي السوسة والباغوز فوقاني عند مفرق موزان، ما أدى لمقتل أكثر من 15 مدنياً، وإصابة عشرات آخرين. 

وانحسر نفوذ داعش خلال الفترة الأخيرة بشكل كبير في سوريا، حيث كان يسيطر في مطلع الـ 2017 على 51 بالمئة من الأراضي السورية، بحسب المرصد السوري لحقوق الإنسان ، بينما يسيطر الآن على قرى وبلدات " هجين، الشعفة، أبو حسن، وجزء من الباغوز"، حسب مراسل روزنة.


نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة. موافق