إيران تؤكد بقاءها في سوريا طالما رغب النظام

إيران تؤكد بقاءها في سوريا طالما رغب النظام
أخبار | 11 يونيو 2018

 أكد مسؤول إيراني أن الوجود الإيراني في سوريا سيستمر طالما رغبت حكومة دمشق في ذلك.


وقال المساعد الخاص لرئيس مجلس الشورى الإيراني للشؤون الدولية حسين أمير عبد اللهيان، أمس الأحد، إنهم سيبقون في سوريا طالما أردات حكومة النظام السوري هذا، وسيحاربون الإرهاب فيها حيثما تريد،على حد قوله.

وجاء ذلك على هامش الذكرى السنوية الأولى لضحايا الهجوم على البرلمان الإيراني.

وأضاف اللهيان، أن أمريكا عملت خلال السنوات الماضية على مساندة تنظيم "الدولة الإسلامية" بغرض تحقيق أهدافهم"، حسب قناة روسيا اليوم.

اقرأ أيضاً: الأمم المتحدة تدعو لإجراء تحقيق في القصف الجوي على إدلب
 
وكان الأمين العام لحزب الله اللبناني "حسن نصر الله" قال منذ يومين، إن جماعته المسلحة المدعومة إيرانياً، ستبقى في سوريا ما دام يريد "الأسد" بقاءه، بعد ضغوطات أمريكية وإسرائيلية لإجبار "طهران" على الانسحاب من البلاد، وتصريحات روسية في ذات السياق.

وألمح الرئيس الروسي "فلاديمير بوتين" خلال لقائه رئيس النظام "بشار الأسد" في سوتشي الشهر الماضي، بأن القوات المسلحة "الأجنبية" ستنسحب من سوريا بعد بدء عملية سياسية نشطة، ليؤكد لاحقاً مبعوثه الخاص إلى سوريا "ألكسندر لافريننييف"، أن "التصريح يخص كل المجموعات العسكرية الأجنبية، التي توجد على أراضي سوريا، بمن فيهم الأمريكيون والأتراك وحزب الله والإيرانيون".

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة. موافق