مدمرة أمريكية تتجه نحو السواحل السورية

مدمرة أمريكية تتجه نحو السواحل السورية
أخبار | 11 أبريل 2018
توجَّهت مدمرة أمريكية نحو السواحل السورية، كما حرّكت واشنطن حاملة طائرات و7 سفن حربية، وذلك في ظل التهديدات الأمريكية بتنفيذ ضربات ضد مواقع للنظام السوري رداً على الهجوم الكيماوي في دوما بالغوطة الشرقية.

وأعلنت البحرية الأمريكية في بيان لها، أن حاملة الطائرات "يو اس اس هاري اس ترومان"، والسفن الحربية المرافقة، ستبحر اليوم الأربعاء، انطلاقًا من ميناء "نورفولك" بولاية فرجينيا، وعلى متنها 6 آلاف و500 عسكري، وطائرات حربية.

إقرأ أيضاً: هل كان مصير الغوطة الشرقية متفق عليه في أستانا؟

وذكر خبراء عسكريون في تصريحات نشرتها وكالات أنباء، أن من المتوقع التحاق حاملة الطائرات والسفن بالأسطول الأمريكي السادس، ومقره قبالة مدينة نابولي الإيطالية، أو أحد نقاط انتشاره، قبالة جزيرة قبرص ومصر.

وذكرت وسائل إعلام تركية بينها شبكة (سي ان ان تورك) أن المدمرة الأمريكية (دونالد كوك) غادرت ميناء لارنكا القبرصي، مزودة بـ60 صاروخاً مجنحاً من نوع توماهوك وتوجهت نحو السواحل السورية".

إقرأ أيضاً: روسيا تستخدم الفيتو و العالم يتأهب..هل من ضربة عسكرية قادمة؟

وقال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، أمس الثلاثاء، إن لدى بلاده خيارات عسكرية كثيرة في سوريا، مهدداً بتنفيذ ضربات خلال 48 ساعة.

يشار إلى أن واشنطن نفذت في نيسان العام الماضي ضربات ضد موقع تابع لجيش النظام في ريف حمص (مطار الشعيرات)، وذلك بعد أيام من الهجوم الكيماوي على خان شيخون بريف إدلب.

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة. موافق