شاب سوري يحرق نفسه في مخيم للاجئين باليونان

شاب سوري يحرق نفسه في مخيم للاجئين باليونان
الأخبار العاجلة | 23 مارس 2018
أضرم شاب سوري يبلغ ( 26 عاماً) النار في نفسه، بمخيم للاجئين في اليونان، أمس الخميس، ما أدى إلى إصابته بحروق بسيطة نقل على إثرها إلى مستشفى داخل الجزيرة للعلاج.

وبحسب وكالة "رويترز"، فإنّ الواقعة حدثت أمام مكتب اللجوء في مخيم (موريا) الذي يقع على قمة تل، وهو قاعدة عسكرية سابقاً، حيث الأوضاع بالمخيم متدنية.

ويعيش 5000 من اللاجئين والمهاجرين في مخيمين بالجزيرة، من المفترض أن يحتضنا 3000 شخص فقط، ومازالوا جميعاً ينتظرون قراراً لمعرفة أي شيء عن مصيرهم.

إقرأ أيضاً: ادلب.. ارتفاع حصيلة الضحايا بقصف سوق شعبي على "حارم"

وتعتبر جزيرة ليسبوس الممر الرئيسي إلى أوروبا بالنسبة لنحو مليون لاجئ ومهاجر عبروا من خلالها إلى أوروربا عام 2105، ويدخل اتفاق "إعادة قبول المهاجرين" بين تركيا والإتحاد الأوربي هذا الشهر عامه الثاني.

يذكر أن هذه الحداثة ليست الاولى، حيث أن شاب سوريا ً أضرم النار في نفسه، العام الماضي، بعد أيام من العثور على سوري آخر كان منتحراً شنقاً في الميناء اليوناني.

ويعيش في اليونان حالياً 60 ألف لاجئ ومهاجر معظمهم من سوريا والعراق وأفغانستان منذ نحو عامين، بسبب إغلاق طريق البلقان.

 

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة. موافق