كوريا الشمالية تنفي تعاونها مع النظام السوري بشأن "الكيماوي"

كوريا الشمالية تنفي تعاونها مع النظام السوري بشأن "الكيماوي"
أخبار | 02 مارس 2018

نفت وسائل إعلام حكومية في كوريا الشمالية، أمس الخميس، التقارير التي تفيد بتعاونها مع النظام السوري بشأن الأسلحة الكيماوية، وقالت إن الولايات المتحدة اختلقتها للضغط على البلاد.

ونقلت وكالة الأنباء المركزية الكورية التي تديرها الدولة عن متحدث في معهد أبحاث الدراسات الأميركية بوزارة الخارجية قوله، إن "الولايات المتحدة اختلقت حجة لا معنى لها عن مساعدة كوريا الشمالية لسوريا في إنتاج أسلحة كيمياوية". بحسب رويترز.

ونقلت الوكالة عنه قوله أيضا "مثلما قلنا بوضوح عدة مرات، جمهوريتنا لا تطور ولا تنتج ولا تخزن الأسلحة الكيماوية وتعارض استخدام الأسلحة الكيماوية نفسها".

وكان روبرت وود، السفير الأميركي لشؤون نزع الأسلحة لدى مؤتمر نزع السلاح الذي أقيم تحت رعاية الأمم المتحدة في جنيف، قال الأربعاء الماضي، إن هناك تاريخاً من العلاقات بين الدولتين فيما يتعلق بنشاط الصواريخ ومكونات الأسلحة الكيمياوية.

إقرأ أيضاً: الجعفري يتهم فصائل بالتحضير لهجوم كيميائي..فماذا عن نظامه؟

وكانت صحيفة "نيويورك تايمز" الأمريكية نشرت، الثلاثاء الماضي، تقريرًا أعده فريق من الخبراء، بحثوا في امتثال كوريا الشمالية لعقوبات الأمم المتحدة، بخصوص إرسال إمدادات تدخل في إنتاج الأسلحة الكيماوية إلى سوريا.

وأفاد التقرير، أن هناك ما لا يقل عن 40 شحنة، سلمتها كوريا الشمالية إلى النظام السوري بين عامي 2012 و2017 تحمل أجزاءً ومواد صاروخية محظورة يمكن استخدامها لأغراض عسكرية ومدنية على حد سواء.

وتزامنت هذه التطورات في وقت جدد فيه البيت الأبيض تحذيره للنظام السوري من الاستمرار في استخدام الأسلحة الكيميائية، مؤكدا أنه يروع مئات المدنيين عبر ضربات جوية ومدفعية وصاروخية واجتياح بري يلوح في الأفق.

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة. موافق